الأخيرةفي الواجهةولايات

أمن ولاية الجزائر: توقيف جمعية أشرار كانت تنشط ضمن عصابة أحياء ببئر توتة

تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر، ممثلة في فرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الادارية لبئر توتة، من وضع حد لجمعية أشرار كانت تنشط ضمن عصابة أحياء، حسب ما أفاد به الاثنين بيان لذات المصالح.

وحسب ذات المصدر، “تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر ممثلة في فرقة الشرطة القضائية بأمن المقاطعة الادارية لبئر توتة من وضع حد لجمعية أشرار كانت تنشط ضمن عصابة أحياء لغرض المتاجرة في المخدرات والمؤثرات العقلية، اثارة الرعب في أوساط المواطنين، وحيازة أسلحة بيضاء محظورة مع المشاجرة في الطريق العام، والاعتراض عن تنفيذ سند قانوني مع الشروع في الاعتداء على القوة العمومية، ارتكاب جناية السرقة بالكسر في حالة تلبس والتخريب العمدي لملك الغير”.

وأضاف نفس المصدر أن “الفرقة المحققة عالجت بناء على معلومات مستقاة، قضيتان بهذا الخصوص تحت الاشراف الدائم والمستمر للنيابة المختصة اقليميا، مكنتها في الأولى من توقيف 10 أشخاص مشتبه بهم من بينهم شخص محل أمرين بالقبض وصورة حكم نهائي بالحبس, مع حجز 273 قرص من مختلف المؤثرات العقلية و 12 سلاحا أبيضا من مختلف الأحجام و الانواع , 4 قطع من المخدرات ومبلغ مالي بالعملة الوطنية قدره 3400 دج”.

كما تمكنت ذات المصالح من “توقيف مشبوهين اثنين في القضية الثانية في حالة تلبس بينما كانا بصدد سرقة أحد المحلات التجارية المخصصة لبيع المواد الغذائية. واتضح من خلال مجريات التحقيق أن المعنيين ضالعان في سرقة محلين تجاريين آخرين بداية سبتمبر الجاري كما ضبط بحوزتهما سلاح أبيض محظور”.  وبعد استكمال الاجراءات القانونية، تم تقديم المشتبه بهم أمام وكيل الجمهورية المختص اقليميا، حيث أودع 11 منهم رهن الحبس فيما استفاد واحد من استدعاء مباشر”.

ب.ر

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى