الأخيرةفي الواجهة

استشهاد جندي في تفجير إنتحاري بمفرزة للجيش منطقة تيمياوين الحدودية

استهدف تفجير انتحاري صبيحة أمس مفرزة للجيش الوطني الشعبي بمنطقة تيمياوين الحدودية ببرج باجي مختار/الناحية العسكرية السادس، أسفر عن استشهاد جندي مكلف بمراقبة  المدخل الرئيسي للمفرزة.

يقظة الجندي الشهيد حالت دون وقوع مجزرة عندما منع الانتحاري من دخول بقوة بواسطة المركبة المفخخة ما دفعه إلى تفجيرها.

وجاء في  بيان لوزارة الدفاع الوطني “لقد تم استهداف مفرزة للجيش الوطني الشعبي اليوم 09 فيفري 2020 في حدود العاشرة وخمسين دقيقة صباحا بمنطقة تيمياوين الحدودية ببرج باجي مختار/الناحية العسكرية السادسة، من طرف انتحاري كان على متن مركبة رباعية الدفع مفخّخة، حيث فور كشفها تمكن العسكري المكلف بمراقبة المدخل من إحباط محاولة دخول هذه المركبة المشبوهة بالقوة، غير أن الانتحاري قام بتفجير مركبته متسببا في استشهاد الجندي الحارس”.

ووتابع البيان “على إثر هذا الاعتداء الجبان، يتقدم السيد اللواء السعيد شنڨريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة بخالص التعازي والمواساة لأسرة الشهيد وذويه الطيبين، منوها باليقظة التي تحلى بها أفراد المفرزة وتمكنهم من إحباط وإفشال هذه المحاولة اليائسة التي تبحث عن الصدى الإعلامي، مؤكدا عزم قوات الجيش الوطني الشعبي على مكافحة الإرهاب وتعقب المجرمين عبر كامل التراب الوطني حفاظا على أمن واستقرار البلاد”.

م.ج

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى