الأخيرةرياضةفي الواجهة

الايفواري حبيب كولو توريه : لا أحد يوقف الجزائر من التتويج بـ”الكان” سوى كوت ديفوار والسنغال

رشح النجم السابق لمنتخب كوت ديفوار ونادي أرسنال الإنجليزي، حبيب كولو توريه، منتخب بلاده لنيل لقب كأس أمم إفريقيا للمرة الثالثة في تاريخه في نسخة الكاميرون، مطلع العام القادم، وذلك لما يمتاز به من عناصر مميزة في كل الخطوط من المحترفين في أوروبا بقيادة المدرب الفرنسي باتريس بوميل.

قال المتوج بكأس أمم إفريقيا 2015 مع منتخب كوت ديفوار في تصريحات صحفية لـه  :”أعتقد أن منتخب بلدي من بين المنتخبات الأوفر حظا لنيل لقب بطولة كأس الأمم المقبلة، وذلك للمستوى المميز الذي ظهر به في التصفيات المونديالية، وكذلك لثراء الرصيد البشري، وتعدد الخيارات في كل المراكز”.

وأضاف توريه صاحب المسيرة الكروية الرائعة في إنجلترا مع أرسنال ومان سيتي وليفربول والمتوج بعدة ألقاب في أوروبا: “هناك منتخبات أخرى قوية بإمكانها أن تقلق كوت ديفوار في مشواره نحو اللقب، وأخطر هذه المنتخبات، السنغال بقيادة نجمها ساديو ماني الذي تطور كثيرا، ويعرف استقرارا على جميع المستويات منذ عدة سنوات مع المدرب سيسيه، بالإضافة إلى المنتخب الجزائري الخبير وصاحب لقب النسخة الماضية في مصر عام 2019”.

وتابع: “في المحصلة أعتقد أن كوت ديفوار والسنغال فقط قادران على افتكاك اللقب من الجزائر بقيادة المدرب الأفضل في إفريقيا وأحد أفضل المدربين في العالم، جمال بلماضي”.

دائمًا ما يفتخر العرب بوجود مجموعة من اللاعبين المميزين لديهم في أكبر أندية كرة القدم الأوروبية، وعلى رأس تلك الأسماء يوجد النجم المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول، والجزائري رياض محرز، نجم مانشستر سيتي، وعن هذا الأمر علق حبيب كولو توريه بالقول: “أرى أن كلا اللاعبين يشرفا القارة، ولهما نفس المستوى الكبير بالإضافة إلى عدة أسماء مميزة أخرى على غرار فرانك كيسي وساديو ماني وغيرهم الكثير من الجواهر الإفريقية التي تلعب في صفوف كبار أوروبا”.

 

 

 

 

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى