رياضة

الجولة الـ32: وفاق سطيف يستعيد الصدارة، اتحاد الجزائر واتحاد بسكرة أكبر المستفيدين

استعاد فريق وفاق سطيف صدارة ترتيب بطولة الرابطة الأولى المحترفة لكرة القدم، على الرغم من تعادله في مباراة القمة التي جرت سهرة السبت، برسم الجولة الـ32، أمام الضيف شبيبة الساورة، في الوقت الذي كان فيه فريقا اتحاد الجزائر واتحاد بسكرة أكبر المستفيدين بتحقيقهم لفوز ثمين ما سمح لهم بالتقدم في السلم العام للمنافسة.

وفي قمة هذه الجولة، كادت شبيبة الساورة أن تخطف فوزا ثمينا ومهما، إلا أن الوفاق أدرك التعادل في الأنفاس الأخيرة للمواجهة بفضل قندوسي، لتنتهي المواجهة بنتيجة (2-2).

وعلى إثرها يستعيد “النسر السطايفي” ريادة الترتيب بمجموع 61 نقطة، فيما يحافظ أبناء الجنوب على مرتبتهم الثالثة بـ58 نقطة، مفوتين على أنفسهم فرصة الالتحاق بالصدارة. ورغم استعادته للمركز الاول إلا أن المشاكل الداخلية التي يتخبط فيها “النسر السطايفي” أثرت بشكل مباشر على أداء الفريق الذي لم يتذوق طعم الفوز منذ أربع مباريات.

من جهته، فقد شباب بلوزداد، الصدارة عندما سقط خارج أرضه أمام وداد تلمسان بواقع (2-1)، الشباب الذي كان رفقة وفاق سطيف في المرتبة الاولى، تراجع على اثر هذه الخسارة الى الصف الثاني ب60 نقطة ناقص مباراة، فيما يبقى الوداد يعاني في المرتبة 17 بمجموع 33 نقطة رفقة نصر حسين داي.

بالمقابل، كان فريق اتحاد الجزائر أكبر المستفيدين من هذه الجولة، كيف لا وهو الذي عاد بفوز كبير من عين مليلة أمام الجمعية المحلية بثلاثية نظيفة، وهي التي تؤكد استفاقة لاعبي المدرب منير زغدود، الذين لم ينهزموا منذ ست جولات.

كما ارتقى النادي العاصمي بهذا الفوز الى الصف الرابع بمجموع 53 نقطة ناقص مواجهة، في الوقت الذي باتت فيه “لاصام” تقترب رويدا رويدا نحو منطقة السقوط، بتراجعها الى المرتبة 14 ب37 نقطة وبفارق أربع خطوات عن اول المهددين.

اتحاد بسكرة هو ايضا كان من بين المستفيدين، عندما تمكن من الظفر بالفوز على ضيف صعب المنال، وهو مولودية وهران، بهدف نظيف.

وعلى اثرها يتقدم أبناء “الزيبان”، الذين يسجلون خامس لقاء دون خسارة، الى المركز 11، بالغين بذلك النقطة ال40، فيما يتراجع “الحمراوة” الى المرتبة الخامسة ب53 نقطة.

من جانبه، بات فريق سريع غليزان يحقق الانتصار تلو الآخر، وهذه المرة على حساب شبيبة سكيكدة بـ(2-0)، وهو الفوز الرابع بالنسبة ل”الرابيد” الذي يرتقي به الى المرتبة 12 بمجموع 38 نقطة، في الوقت الذي يقبع فيه ابناء “روسيكادا” في ذيل الترتيب ب17 نقطة فقط وهو الفريق الذي بات يودع بطولة النخبة.

نجم مقرة هو الآخر، حقق فوزا على الجريح اهلي برج بوعريريج بثلاثية نظيفة، ما سمح لأبناء “الحضنة” بالتقدم في السلم العام للبطولة وتحديدا في الصف 13 برصيد 37 نقطة رفقة عين مليلة، على عكس الاهلي “البرايجي” (المرتبة 19، 21ن) الذي يخط طريقه نحو الرابطة الثانية.

بالمقابل، تعثر اولمبي الشلف على ارضه أمام مولودية الجزائر بهدف لمثله، وهي النتيجة التي لا تخدم اي طرف، كون كل منهما لديه نوايا مختلفة.

فإذا كان الاولمبي (المرتبة 15، 36ن) يبحث عن الابتعاد عن الخطر، كون لا تفصله عن المنطقة الحمراء سوى ثلاث نقاط، فإن “العميد” يضيع فرصة البقاء على مقربة من كوكبة المقدمة وباتت مهمته في الظفر بإحدى التأشيرات القارية تتعقد أكثر فأكثر، بتواجده في المركز السادس بـ50 نقطة.

وفي لقاء آخر، استغل نادي بارادو فرصة استضافته لاتحاد بلعباس من اجل التغلب عليه (2-0)، وهي النتيجة التي تمنح أريحية اكثر للعاصميين، الذين يحافظون على مرتبتهم العاشرة وبرصيد بلغ النقطة الـ44، فيما يبقى “العباسية” في منطقة السقوط، وتحديدا في المرتبة 18 ب27 نقطة.

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلايمة في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى