دوليفي الواجهة

الرئيسة التنزانية تشدد على ارتداء الكمامات متخلية عن عن سياسة سلفها الراحل جون ماجوفولي

شددت الرئيسة التنزانية الجديدة سامية حسن على أهمية الكمامات في مكافحة جائحة كورونا، متخلية عن سياسة سلفها الراحل جون ماجوفولي المثيرة للجدل وتشكيكه في وجود الفيروس أصلا.

وارتدت الرئيسة التنزانية الكمامة خلال حديثها مع مجموعة من كبار السن في العاصمة التجارية دار السلام، كما ارتدى كبار المسؤولين الحكوميين والأمنيين الذين كانوا برفقتها الكمامات.

وتولت سامية حسن رئاسة تنزانيا في مارس الماضي بعد وفاة جون ماجوفولي، الذي حث مواطنيه على تجنب الكمامات واستنكر اللقاحات باعتبارها مؤامرة غربية، مخيبا بذلك آمال منظمة الصحة العالمية.

وفي الشهر الماضي شكلت سامية لجنة لبحث ما إذا كان يجب على تنزانيا التي توقفت في عهد ماجوفولي عن نشر بيانات فيروس كورونا أن تسلك طريق باقي دول العالم في مواجهة الجائحة.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى