الأخيرةفي الواجهةوطن

الرئيس تبون: زيادات في علاوة البطالة والأجور نهاية السنة الجارية

  • التعديل الحكومي المقبل بناء على نتائج كل قطاع
  • المفتشية العامة لرئاسة الجمهورية تحقق في ندرة المواد الأساسية

كشف رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون السبت، عن زيادات في علاوة البطالة و الأجور نهاية السنة الجارية، وستدخل حيز التطبيق مطلع العام المقبل.

وأضاف رئيس الجمهورية خلال لقاءه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية، “أتعهد مع الطبقة الشغيلة أنه قبل نهاية السنة، وفي انتظار النتائج النهائية للمداخيل ستكون هناك زيادات في علاوة البطالة وزيادات في الأجور وسيبدأ تطبيقها في شهر جانفي 2022”.

وعن التعديل الحكومي المرتقب، أكد رئيس الجمهورية أن التعديل سيكون حسب نتائج كل قطاع والمقياس في ذلك هو مخرجات مجلس الوزراء، ومدى تطبيق القرارات.

وبخصوص المضاربة في مادة السميد،  أكد الرئيس تبون، أن هناك 160 مطحنة تتلقى الدعم من الدولة ولا تقوم بعملها المطلوب، وأضاف الرئيس تبون أن معدل التموين بإحدى الولايات وصل إلى حدود 40 قنطار للفرد الواحد شهريا بحسب التموينات التي تلقتها، وتبين أن 160 مطحنة تقوم ببيع مادة القمح مباشرة لمربي المواشي ولا تقوم بتحويله. وعاد الرئيس تبون إلى الحديث عن مجهودات الدولة في توفير المادة الغذائية الأساسية، وكان آخرها القرار المتخذ على مستوى مجلس الوزراء والمتعلق بمنع تصدير المواد الغذائية .

وحول ندرة المواد الأساسية، قال الرئيس تبون أن المفتشية العامة لرئاسة الجمهورية ستقوم بدورها في التحقيق حول ندرة المواد الأساسية، وشدد قائلا “الندرة لا يجب أن تكون  .. لدينا الأموال اللازمة لتوفيرها”.

 

م.ج

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى