في الواجهةوطن

الصناعة الميكانيكية العسكرية: تسليم 389 شاحنة متعددة الاستخدامات من نوع مرسيدس-بينز بالجزائر العاصمة

قامت الشركة الجزائرية لإنتاج الوزن الثقيل من علامة مرسيدس-بينز، التابعة لمديرية الصناعات الميكانيكية العسكرية الثلاثاء بتسليم 389 شاحنة متعددة الاستخدامات وحافلات، بالجزائر العاصمة لفائدة 16 مؤسسة عسكرية ومدنية وخاصة.

واكد ممثل مديرية الصناعة العسكرية بوزارة الدفاع الوطني، العقيد سمير ريميلي الذي حضر هذا الحفل، على العمل الذي يقوم به مستخدمو ومسيرو الشركة الجزائرية لإنتاج الوزن الثقيل من علامة مرسيدس-بينز، “الذين استطاعوا رفع التحدي من خلال تلبية طلب شركائنا والذين وجدوا النوعية والتكلفة المعقولة في منتجاتنا وفعالية تجهيزاتنا على ارض الميدان”، مضيفا ان التحدي قد رفع رغم الظروف الصحية التي يعرفها العالم حاليا والتي كان لها تأثير سلبي على الاقتصاد العالمي.

وقد تم بهذه المناسبة تسليم 320 شاحنة لفائدة المديرية المركزية للعتاد التابعة لوزارة الدفاع الوطني و15 اخرى لفائدة المؤسسة المركزية للبناء التابعة لوزارة الدفاع الوطني وعشر (10) شاحنات لشركة البركة للبناء، وشاحنة واحدة (01) لفائدة المؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى (فرع سوناطراك) واربع (04) شاحنات لمؤسسة كوسيدار للبناء (فرع كوسيدار)، و06 للمؤسسة العمومية للنقل (فيلترانس)، و02 لفائدة مؤسسة هاليبورتن و02 اخريين لشركة الصيانة الصناعية (سوميز).

كما تم القيام بتسليم خمس (05) حافلات من نوع “كونيكتو” لفائدة مؤسسة النقل الحضري وشبه الحضري لولاية البليدة وعشر (10) شاحنات اخرى لفائدة مؤسسة النقل الحضري وشبه الحضري لولاية سطيف وكذلك اربعة عشر (14) شاحنة لفائدة 06 مؤسسات خاصة تنشط في مختلف القطاعات الاقتصادية.

في هذا الصدد اكد المدير العام لشركة الجيريان موتورز سارفيس مارسيدس-بنز، حمود تازروتي، ان هذا التسليم يتدرج في اطار توجيهات الجيش الوطني الشعبي من اجل تصنيع وتسويق منتجات محلية الصنع ذات نوعية دولية، مع قطع غيار اصلية وخدمات فعالة لما بعد البيع. كما اشار الى ان المؤسسة التي يشرف عليها تنوي فتح فروع جهوية في 06 ولايات كمرحلة اولى.

واضاف انه على “الرغم من التأخر المسجل بسبب جائحة كوفيد-19، الا اننا قمنا بتدشين فرع تيارت منذ بضعة اشهر، كما سيتم ايضا اطلاق فرع اخر بتلمسان في مطلع 2021 فضلا عن فروع بكل من سطيف ووهران، ابتداء من السداسي الثاني من سنة 2021″، مضيفا ان فرعي المؤسسة بكل من ورقلة وبشار سيتم اطلاقها خلال الثلاثي الثالث من السنة المقبلة.

واضاف السيد تازروتي ان المؤسسة التي يديرها تنوي تطوير شبكتها من الموزعين المعتمدين عبر الوطن من خلال اتفاقيات سيتم توقيعها بنهاية السنة الجارية بغية تغطية جميع التراب الوطني.

وتابع قوله، ان هذا التسليم يأتي في اطار تلبية احتياجات هياكل وزارة الدفاع الوطني ومختلف المؤسسات الوطنية العمومية والخاصة تحت الاشراف المباشر لمديرية الصناعات العسكرية التابعة لوزارة الدفاع الوطني.

كما تندرج هذه العملية ضمن مسار تطوير مختلف الصناعات العسكرية، سيما الصناعة الميكانيكية على ضوء الاستراتيجية التي تبنتها وزارة الدفاع الوطني مع مختلف الهياكل والمؤسسات المعنية، التي تهدف الى بعث الصناعة الوطنية بمنتجات ذات نوعية تستجيب للمقاييس الدولية.

خ.ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى