الأخيرةفي الواجهةوطن

الكويت تؤكد أنها ستكون أول المشاركين في القمة العربية المقبلة بالجزائر

 أكد وزير الخارجية الكويتي, أحمد ناصر المحمد الصباح, اليوم الاثنين, أن بلاده تولي اهمية كبيرة لتعزيز العمل العربي المشترك, وأنها “ستكون أول المشاركين في القمة العربية المقبلة”, التي ستحتضنها الجزائر.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي نشطه أحمد ناصر المحمد الصباح, رفقة وزير الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج  رمطان لعمامرة, عقب جلسة المباحثات الرسمية التي جمعتها اليوم بالعاصمة الكويتية.

و شدد وزير الخارجية الكويتي على ان  نائب أمير دولة الكويت ولي العهد الشيخ مشعل الاحمد الجابر الصباح, يولي أهمية كبيرة لتعزيز العمل العربي المشترك, و أمر بدعم الجزائر في القمة القادمة، كما شدد على أن  الكويت “ستكون أول المشاركين في القمة العربية التي ستحتضنها الجزائر و اخر المغادرين لها”.

كما أكد الوزير الكويتي على التطابق في الرؤى بين البلدين , حيال القضايا  الاقليمية و الدولية لكلا البلدين, و اللذين “يؤمنان بضرورة اضفاء صبغة القوانين الدولية على كافة القضايا الاقليمية”, و رحب بالرؤى  الجزائرية حيال هذا الامر .

و أشاد الوزير الكويتي بدور الجزائر المميز خلال مشاركتها , يوم امس, في الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب بالكويت ، و ابرز الاهمية التي توليها بلاده لتوطيد و تعزيز العلاقات الثنائية المتينة بين البلدين الشقيقين , و التي سيعمل البلدان على الارتقاء بها الى افاق ارحب.

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى