مجتمع

المجاهد علي بودونت في ذمة الله

انتقل إلى رحمة الله صباح اليوم الثلاثاء ببسكرة المجاهد علي بودونت عن عمر ناهز 89 سنة إثر مرض ألم به في الآونة الأخيرة.

وحسبما علمته “وأج” لدى عضو الأمانة الولائية للمنظمة الوطنية للمجاهدين، سعيد باشا أن الفقيد الذي ولد عام 1934 ببلدية عين زعطوط ( 60 كلم شمال بسكرة) وافته المنية متأثرا بوعكة صحية تعرض لها وتوفي بمنزله بعاصمة الولاية.

للإشارة، يعد الراحل من المجاهدين الأوائل الذين كان لهم الدور في الكفاح ضد المستعمر الفرنسي في مناطق الأوراس حيث بادر بالانضمام للعمل الثوري بالمنطقة الرابعة بالناحية الأولى التاريخية، حيث عمل على حشد التأييد للثورة وجمع المال والمؤن للمجاهدين قبل أن يكتشف أمره ويزج به في سجن القنطرة سنة 1956 ليلتحق بعد خروجه من السجن بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1957 حيث شارك في عدة معارك وكمائن إلى غاية الاستقلال، وفقا لذات المتحدث.

وقد تقلد الفقيد عدة مسؤوليات سياسية بجبهة التحرير الوطني ثم رئيسا للمجلس الشعبي البلدي لعين زعطوط لعهدتين متتاليتين.

كما كان الراحل الذي عرف بخصاله الحميدة حاضرا دائما في الملتقيات والندوات التاريخية حول الثورة التحريرية أثرى فيها الكتابة التاريخية بشهادات حول النضال الوطني في مناطق الأوراس وبالولايتين الأولى والسادسة التاريخيتين لاسيما بمنطقة عين زعطوط، حسب ذات المصدر .

وسيوارى جثمان الفقيد الثرى بعد عصر اليوم بمقبرة البوخاري بعاصمة الولاية، وفقا لذات المصدر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى