ثقافة وفنفي الواجهة

“المرهقون” و”ان شاء الله ولد ” بمهرجان بغداد السينمائي

يشارك بمهرجان بغداد السينمائي بالعراق انطلاقا من اليوم،  كل من الفيلمين الروائيين الطويلين، اليمني “المرهقون” للمخرج عمرو جمال وهو العرض الأول للفيلم في العالم العربي، ويتم عرضه بالمسرح الوطني غدا الإثنين 12 فيفري الساعة 9 مساءً، والأردني “إن شاءالله ولد” للمخرج أمجد الرشيد، ويتم عرضه مساء اليوم بذات المسرح .

يُعد مهرجان بغداد السينمائي واحدًا من الأحداث الثقافية البارزة في المنطقة، في دورته الثانية، يهدف المهرجان إلى تعزيز التواصل بين صناع الأفلام وخلق مساحة لعرض أعمالهم السينمائية، يستقبل المهرجان حوالي أكثر من ثلاثين فيلم وثائقي وروائي مما يفتح المجال لاكتشاف المواهب الجديدة في جميع أشكالها، بالإضافة إلى تسليط الضوء على مختلف القضايا الإنسانية والاجتماعية والثقافية.

فيلم “إن شاءالله ولد” من إخراج أمجد الرشيد وشارك في الإنتاج مع رولا ناصر ودلفين أجوت، ويشارك في بطولة الفيلم مني حوا وهيثم عمري ويمنى مروان وسلوى نقارة. ويحكي الفيلم قصة نوال التي يتوفى زوجها فجأة ليتحتم عليها أن تنقذ ابنتها ومنزلها من مجتمع تنقلب فيه الموازين إن كان لديها طفل ذكر وليس أنثى.

حظيّ الفيلم بعرض عالمي أول، بأسبوع النقاد في مهرجان كان السينمائي الدولي وحصل على جائزة جان فاونديشن وجائزة الشريط الذهبي للفيلم الروائي الطويل. ثم شارك بعدها في عدد كبير من المهرجانات الدولية منها روتردام للفيلم العربي حيث حصل على جائزة أفضل ممثلة وجائزة لجنة التحكيم الخاصة، ومهرجان تورونتو السينمائي الدولي.

أما “المرهقون” فهو فيلم يمني من إخراج وإنتاج عمرو جمال وشارك في كتابة السيناريو مع مازن رفعت، وتتابع القصة معاناة زوجين في إيجاد طريقة للاجهاض رغم موقف مجتمعهما المحافظ تجاه هذا الأمر، مما يجبر العائلة على اتخاذ قرارات صعبة للنجاة من هذا المأزق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى