وطن

المنظمة الجزائرية للتراث والسياحة: الشروع في حملة وطنية لغرس 100 ألف شجيرة

أطلقت المنظمة الجزائرية للتراث والسياحة والصناعات التقليدية يوم السبت من ولاية أم البواقي، حملة وطنية تستهدف غرس ما مجموعه 100 ألف شجيرة عبر عدة ولايات بالوطن، حسب ما علم من رئيسها، طارق صالحي.

وأوضح المصدر أن هذه الحملة التي انطلقت من ولاية أم البواقي من خلال غرس 200 شجيرة بجامعة العربي بن مهيدي بالتنسيق مع مصالح الغابات والتي اختير لها شعار “الشجرة، تراث أمتنا وسياحة وطننا” ستتواصل إلى غاية 31 مارس من السنة المقبلة. وتهدف هذه المنظمة من خلال برنامج تم إعداده لهذا الغرض إلى غرس 100 ألف شجيرة عبر 16 ولاية توجد بها مكاتب المنظمة والتي سيشارك فيها أعضاء مكاتب المنظمة وفعاليات المجتمع المدني ومصالح الغابات، وفق ما ذكره ذات المصدر.

وأضاف صالحي أن الهدف من إطلاق هذه الحملة الوطنية للغرس التي ستشمل المناطق الحضرية والغابية هو”إعطاء أهمية للشجرة التي تعد عنصرا أساسيا في تزيين الفضاءات السياحية وأماكن الترفيه والتنزه وهوما من شأنه أن يساهم في ترقية السياحة الداخلية”. وأفاد المتحدث ن حملة التشجير التي تنظمها هذه المنظمة تأتي أيضا للرد على عمليات تخريب الثروة الغابية والحرائق التي طالت الغابات عبر مختلف ولايات الوطن في الأيام الماضية.

ولأجل إنجاح هذه الحملة الوطنية ستنظم جائزة وطنية للتشجير والتي ستكون من نصيب المكتب الولائي المنتمي للمنظمة الذي يغرس أكبر عدد من الأشجار في إطار هذه المبادرة، حسب ما أشار إليه رئيس المنظمة الجزائرية للتراث والسياحة والصناعات التقليدية.

ق.و

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى