دوليفي الواجهة

الهند : انطلاق الانتخابات ومودي الأوفر حظّاً

بدأت الهند، أول أمس، المرحلة الأولى من انتخاباتها العامة التي يبدو فوز رئيس الوزراء الهندوسي القومي ناريندرا مودي مؤكّداً فيها، أمام معارضة متعثّرة. وفي المجموع، سيُدعى 968 مليون هندي لانتخاب 543 نائباً في الغرفة الدنيا في البرلمان، أي أكثر من عدد السكان الإجمالي للولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا مجتمعة. وتمتد عملية التصويت لنحو 6 أسابيع، وستفرز الأصوات في كل أنحاء البلاد في الرابع من يونيو. وعادة ما تعلن النتائج في اليوم ذاته.

وحثّ مودي الناخبين على «ممارسة حقّ التصويت بأعداد قياسية»، لا سيّما الشباب منهم الذين يصوّتون للمرّة الأولى في حياتهم. وصرّح عبر «إكس» بأن «كلّ تصويت له قيمته، وكلّ صوت له أهمّيته».

أمّا «حزب المؤتمر»، أبرز الأحزاب المعارضة، فذكّر الناخبين على «إكس» أيضاً بأن «من شأن تصويتهم أن يضع حدّاً للتضخّم والبطالة والكراهية والظلم»، مردّداً: «احرصوا على التصويت»، و«لا تنسوا أن تدلوا بأصواتكم». وما زال مودي (73 عاماً) يحظى بشعبية كبيرة بعد ولايتين زادت خلالهما الهند من نفوذها الدبلوماسي وثقلها الاقتصادي. وأفاد استطلاع للرأي صدر عن معهد «بيو» العام الماضي بأنّ 80 في المائة من الهنود لديهم نظرة إيجابية حياله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى