الأخيرة

انطلاق فعاليات الأبواب المفتوحة على سلاح الحرس الجمهوري بسطيف

انطلقت أمس، الأحد بدار الثقافة هواري بومدين بسطيف، فعاليات الأبواب المفتوحة على سلاح الحرس الجمهوري والتي ستدوم أربعة أيام.

وأشرف على الافتتاح الرسمي لهذه التظاهرة الإعلامية نيابة عن اللواء قائد الناحية العسكرية الخامسة، قائد القطاع العسكري لولاية سطيف العقيد كمال آيت عبد الرحمن بحضور السلطات المدنية والعسكرية لذات الولاية ورئيس دائرة الاتصال بقيادة الحرس الجمهوري العقيد أمين غربي، وبعد أن نوه قائد القطاع العسكري لولاية سطيف خلال الكلمة التي ألقاها بالمناسبة بمثل هذه التظاهرات المفتوحة للجمهور أضاف بأن “هذه التظاهرة تعد فرصة لإبراز الصورة المشرفة للجيش الوطني الشعبي من خلال الإنجازات المحققة في إطار برنامج تطوير وعصرنة هذا السلاح وهو الشيء الذي يعزز رابطة الجيش بأمته ويبدي لحمة وطنية قوية بترسيخ روح التضامن والتواصل بين الشعب وجيشه في ظل الدور الكبير الذي تلعبه وسائل الإعلام الوطنية في خلق فضاء اتصالي أكثر فعالية”.

بدوره صرح رئيس دائرة الاتصال بقيادة الحرس الجمهوري العقيد أمين غربي لوأج عقب الإعلان الرسمي عن انطلاق الأبواب المفتوحة بأن “هذه التظاهرة الإعلامية تهدف إلى إطلاع الشباب الراغبين في الالتحاق بهذا السلك على مهامه واختصاصاته وتشجيعهم على الانخراط فيه وإظهار فرص التكوين والتجنيد المتاحة علاوة على تمكين المواطنين من التعرف عن قرب على مختلف مكونات الحرس الجمهوري”.

تجدر الإشارة إلى أن هذه التظاهرة تتضمن عديد الأجنحة التي تبرز مختلف تخصصات الحرس الجمهوري على غرار ورشة الموسيقى العسكرية وورشة الخيالة وورشة الوحدات القتالية علاوة على عرض بعض تجهيزات القتال والتدريب والزي العسكري وبعض المعدات الأخرى المتعلقة بهذا السلاح إضافة إلى فضاء للشباب الراغبين في الالتحاق بصفوف الحرس الجمهوري.

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى