إقتصادالأخيرةفي الواجهة

انطلاق فعاليات معرض الخدمات المتعلقة بالتصدير

انطلقت اليوم الأحد، بقصر المعارض، الصنوبر البحري، الجزائر العاصمة، فعاليات معرض الخدمات المتعلقة بالتصدير، بمشاركة أزيد من 50 مشاركا.

 

وفي كلمة ألقاها خلال مراسم افتتاح المعرض, أكد وزير التجارة وترقية الصادرات، كمال رزيق، على أهمية تطوير الخدمات الموجهة للمصدرين لاسيما في مجال النقل والتأمين والاستشارات واللوجيستيك.

 

كما أكد رزيق، أن تطوير هذا النوع من الخدمات من شانه ترقية النشاطات التصديرية في الجزائر وتوجيه المنتج الجزائري للخارج في أفضل الظروف.

 

وفي جولة قام بها عبر أجنحة المعرض, دعا الوزير المتعاملين إلى مضاعفة الجهود من أجل إحلال المنتوج الوطني مكان الواردات وتعزيز حضوره في الاسواق الخارجية, مبرزا الدور الهام الذي تلعبه الدبلوماسية الوطنية في بلوغ هذ الهدف.

 

وأضاف، أن “القطاع يدعم كل الجهود التي تصب في فائدة الترويج للمنتوج الوطني وتؤدي إلى اتفاقيات لبيعه في الخارج”.

 

وحول مشاركة المتعاملين الجزائريين، في المعارض الخارجية, أثنى السيد رزيق على المشاركة الجزائرية في معرض داكار الدولي مؤكدا وجود أكثر من 175 مؤسسة أبدت استعدادها للمشاركة في الطبعة المقبلة.

 

يذكر أن معرض الخدمات المتعلقة بالتصدير تم تنظيمه من طرف “تصدير” فرع الشركة الجزائرية للمعارض والتصدير “صافكس”.

 

ويهدف هذا المعرض الذي يمتد الى غاية 22 ديسمبر الجاري, إلى تقريب المتعاملين في مجال التصدير من مقدمي الخدمات وخلق فضاء للتبادل حول المواضيع ذات الصلة.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى