ولايات

انهاء مهام والي غليزان، رئيس دائرة زمورة و3 مسؤولين في قطاع التربية

بسبب تقارير كاذبة تخفي الحقائق في تنفيذ برامج التنمية

بأمر من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون ٫ تم أمس انهاء مهام كل من والي ولاية غليزان، رئيس دائرة زمورة وثلاثة مسؤولين في قطاع التربية بسبب تقارير كاذبة تخفي الحقائق، في تنفيذ برامج التنمية بالولاية.
وحسب بيان رئاسة الجمهورية قرّر وزير الداخلية والجماعات المحلية بأمر من رئيس الجمهورية، إنهاء مهام كل من والي ولاية غليزان، لكحل عياط عبد السلام ورئيس دائرة زمورة بغليزان، مسيخ عبد العزيز.
كما قرّر وزير التربية الوطنية بأمر من رئيس الجمهورية توقيف ثلاثة مسؤولين في قطاع التربية بذات الولاية.
القرار جاء بعد ثبوت تقاعس في تطبيق تعليمات رئيس الجمهورية واكتشاف ما يؤكد وجود تقارير كاذبة تخفي الحقائق، في تنفيذ برامج التنمية بولاية غليزان.
وللإشار فإن التحقيقات لاتزال متواصلة للوقوف على مدى تكفل مختلف المصالح المحلية الموكل إليها تنفيذ برامج التنمية.
م.م

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى