دوليفي الواجهة

بعد التهديدات الإيرانية بالانتقام.. إعلان حالة التأهب القصوى في السفارات الإسرائيلية

ذكرت قناة “إن 12” الإخبارية الصهيونية السبت أن إسرائيل رفعت حالة التأهب القصوى في سفاراتها بجميع أنحاء العالم بعد التهديدات الإيرانية بالثأر لمقتل عالم نووي قرب طهران. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إن الوزارة لا تعلق على المسائل الأمنية المتعلقة بممثليها في الخارج.

واتهمت إيران إسرائيل بقتل عالمها النووي محسن فخري زاده بعد أن نصب مسلح كمينا لسيارته الجمعة.

في المقابل استبعدت قناة إسرائيلية، إقدام إيران خلال الشهرين المقبلين على عمل انتقامي ضد إسرائيل، إثر اتهامها باغتيال العالِم النووي محسن فخري زاده. جاء ذلك في تحليل نشرته، السبت، قناة “كان” الرسمية، بعنوان “اغتيال فخري زاده.. عملية وقائية قبل تغيير النظام في واشنطن”. وقالت القناة، إن “الرغبة الإيرانية في الانتقام موجودة، لكن احتمال تنفيذ عمل انتقامي إيراني خلال الشهرين المقبلين ليس كبيرا”.

وبررت ذلك بأن طهران “لن ترغب في منح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ذريعة لقصف المنشآت النووية في إيران قبل مغادرته البيت الأبيض في 20 يناير المقبل”. وخلصت القناة إلى أن “اغتيال فخري زاده، سيلحق ضررا بالبرنامج النووي الإيراني إلى حد ما، لكن لن يوقفه أو يدمره”. وأضافت أن من اتخذ قرار الموافقة على عملية اغتيال العالم النووي الإيراني يقدر بأن احتمالية تنفيذ إيران عملية انتقامية مع “ثمن باهظ” ليست كبيرة.

ووفق تقارير عبرية تخشى إسرائيل ودول خليجية من اتباع الرئيس الأمريكي المنتخب جو بادين سياسة أقل تشددا تجاه إيران، بما في ذلك إجراء مفاوضات دبلوماسية معها والعودة للاتفاق النووي الموقع عام 2015 مع طهران، والذي انسحب منه ترامب في 2018. وبحسب قناة “كان”، فإن قرار اغتيال فخري زاده “ربما ينبع من الرغبة في إفشال مثل هذه المفاوضات انطلاقا من الاعتقاد بأن الإيرانيين لن يوافقوا الآن على العودة إلى مائدة التفاوض”.

وفي وقت سابق السبت، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده سترد في الوقت المناسب على اغتيال العالِم فخري زاده، واصفا العملية بـ”الفخ الإسرائيلي”.

وفي كلمة متلفزة ألقاها في وقت لاحق، رأى روحاني أن الدولة العبرية تسعى إلى التسبب بـ”فوضى” في المنطقة، مؤكدا أن الجمهورية الإسلامية لن تقع في هذا “الفخ”.

وقال: “الأمة الإيرانية أذكى من أن تقع في فخ المؤامرة الذي نصبه الصهاينة. هم يفكّرون بخلق فوضى، لكن عليهم أن يدركوا أننا كشفنا ألاعيبهم ولن ينجحوا في تحقيق أهدافهم الخبيثة”.  وحذّر روحاني “كل أعداء إيران” من أن الجمهورية الإسلامية ومسؤوليها “أكثر شجاعة من أن يتركوا هذا العمل الإجرامي دون رد. في الوقت المناسب، سيردون على هذه الجريمة”.

..نشر حاملة طائرات أمريكية بالخليج

ونشرت البحرية الأمريكية حاملة الطائرات نيميتز في الخليج الأسبوع الماضي، لكن البحرية قالت السبت إن هذا ليس له صلة بأي تهديد معين.

وقالت الكوماندر ريبيكا ريباريتش المتحدثة باسم الأسطول الخامس الأمريكي ومقره البحرين في بيان بالبريد الإلكتروني بعد نشر الحاملة يوم الأربعاء: “لا توجد تهديدات معينة دفعت لعودة المجموعة القتالية للحاملة نيميتز”. وأضافت أن إعادة النشر متصلة بخفض عدد القوات الأمريكية في العراق وأفغانستان. وتابعت: “هذا الفعل يضمن أن لدينا قدرة كافية للرد على أي تهديد وردع أي خصم عن التحرك ضد قواتنا خلال خفض القوات”.

خ.ب/ وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى