ثقافة وفنفي الواجهة

تتويج الفيلم الجزائري “أول عيطة” للمخرج رامي علوي بجائزة أحسن إخراج

 

 

توج أول أمس، الفيلم الجزائري “أول عيطة” للمخرج رامي علوي بجائزة أفضل مخرج في الدورة الثانية من مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي في دورته الثانية وفي فئة الأفلام الروائية القصيرة، التي عدت فيها جائزة أحسن فيلم “جوري” للمخرج السوري يزن نجدت أنزور، فيما عادت جائزة أحسن سيناريو لفيلم “الحيل السري” للمخرج السوري ليث حجو.

اختتم أول أمس، الدورة الثانية من مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي بالإعلان عن المتوجين بها، ومن ضمن المتوجين كان الفيلم الجزائري “أول عيطة” للمخرج رامي علوي، بجائزة أحسن إخراج، الذي شارك في فئة الأفلام الروائية القصيرة إلى جانب الفيلم الجزائري “يرمودا” الذي لم يتمكن من افتكاك أي جائزة، كما شارك ضمن هذه الفئة 18 فيلما، وقد دعت لجنة تحكيم هذه الفئة والمكونة من المخرج السوداني سعيد حامد الذي تم تكريمه بالمناسبة، والممثلة المغربية جليلة التلمساني، والإعلامي السوري حسام الدين نصر إلى ضرورة عدم خلط بين “الفيديو” و”فيلم قصير” الذي يجيب أن يتخلص من كل حشو ولقطات زائدة لا تضيف حسبه الكثير للرسالة التي يحملها الفيلم.

أما في فئة الأفلام الروائية الطويلة والتي شارك بها الفيلم الجزائري “الطريق المستقيم” للمخرج عكاشة تويتة والذي لم يتحصل هو الأخر على أي جائزة فقد عادت جائزة أحسن ممثل للمصري أحمد الفيشاوي عن دوره في فيلم “يوم وليلة” للمخرج المصري أيمن مكرم،  كما نوهت اللجنة بالممثل السعودي خالد صقر لدوره في فيلم “المسافة صفر”، فيما عادت جائزة أفضل ممثلة “فاطمة الزهراء بن ناصر” عن دورها في فيلم “العزيزة” للمخرج محسن البصري، كما نوهت للجنة بالممثلتين المصرية حنان مطاوع عن دورها في الفيلم المصري “يوم وليلة”، واليمنية سالي حمادة عن دورها في فيلم “عشرة أيام قبل الزفة”، أما جائزة أحسن سيناريو فقد فاز بها الثنائي عمرو جمال ومازن رفعت عن سيناريو الفيلم اليمني “عشرة أيام قبل الزفة”، أما جائزة أحسن مخرج فقد عادت للمخرجة التونسية نجوى إيمان سلامة عن فيلمها “سامحني”،كما نوهت اللجنة بتجربة الفيلم الكويتي للمخرج حمد صراف، وعادت جائزة لجنة التحكيم للفيلم المغربي “جمال عفينا” للمخرج ياسين آيت الله، أما جائزة أفضل فيلم فقد عادت “يارا” للمخرج العراقي للبناني عباس فاضل .

وقد تألفت لجنة تحكيم الفئة الأفلام الروائية الطويلة من المخرج المغربي عبد الرحمان التازي رئيسا، والناقد السينمائي الكويتي عبد الستار ناجي والممثلة التونسية سهير بن عمارة بالإضافة إلى المخرج العراقي العراقي قاسم حول، والممثل المصري عبد الوهاب فتحي. كما تجدر الإشارة، إلى أن المهرجان عرف حضور المخرج الجزائري القدير أحمد راشدي الذي قدم ماستر كلاس حول الإخراج.

نسرين أحمد زواوي

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى