دولي

تونس: المعارضة تتظاهر في العاصمة للتنديد بالاعتقالات

شارك مئات التونسيين، الأحد، في تظاهرة نظمتها جبهة “الخلاص الوطني” المعارضة، رغم قرار منعها من قبل السلطات التونسية. وانطلقت التظاهرة من ساحة “الباساج” وسط العاصمة باتجاه مبنى المسرح البلدي في شارع الحبيب بورقيبة، وسط حضور أمني كثيف.

وردد المشاركون شعارات تطالب بالإفراج عن المعتقلين السياسيين وأخرى تندد بتصاعد الخطاب “العنصري” ضد المهاجرين الأفارقة. وشارك في الاحتجاجات قيادات وأنصار جبهة الخلاص فضلا عن أنصار الحزب الجمهوري والذين طالبوا بالإفراج عن الأمين العام للحزب عصام الشابي، الذي تم اعتقاله في إطار قضية “التآمر على أمن الدولة”.

وفي كلمة ألقاها أمام المتظاهرين، ندد رئيس الجبهة أحمد نجيب الشابي بالاعتقالات التي طالت سياسيين ونشطاء مدنيين ونقابيين”، مؤكدا اعتزام أنصار الجبهة تنفيذ وقفة احتجاجية دورية كل يوم أربعاء للتضامن مع المعتقلين.

فيما طالبت وزارة الداخلية المتظاهرين بالانسحاب من الشارع على اعتبار أن التظاهرة لم يتم الترخيص لها من قبل السلطان التونسية، ولكن المتظاهرين رفضوا الامتثال للتحذيرات وقرروا مواصلة الاحتجاجات. ونشرت الوزارة لاحقا على صفحتها في موقع فيسبوك فيديو للتظاهرة، مشيرة إلى أن قوات الأمن قامت بحماية المحتجين رغم عدم امتثالهم لقرار السلطات.

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى