الأخيرةفي الواجهةولايات

تيبازة: افتتاح 37 مطعم لإفطار للصائمين منذ بداية شهر رمضان

افتتحت الجمعيات الخيرية والدينية والمنظمات الجماهيرية والمتطوعين من المحسنين بافتتاح 37 مطعم لإفطار الصائمين عبر مختلف بلديات ولاية تيبازة منذ بداية شهر رمضان، حسبما علم لدى مصالح ولاية تيبازة.

وأوضح المصدر أن المطاعم التي افتتح 16 منها من طرف جمعيات خيرية ودينية ومنظمات جماهيرية ومهنية و22 بمبادرة من خواص، توجد 8 منها على مستوى دائرة القليعة (6 ببلدية القليعة فقط)، تليها دائرة بوسماعيل بـ 6 مطاعم، وبدوائر حجوطوشرشال وقوراية (4 بكل دائرة)، ودوائر فوكةوسيدي أعمر وأحمر العين (3 بكل دائرة)، فيما تحتضن بلدية تيبازة مطعمين إثنين أحدهما بمخيم الشباب والثاني بالمركب السياحي متاريس.

وتندرج مطاعم الرحمة التي تفتح سنويا عبر مختلف أرجاء الولاية، في إطار المشاريع الخيرية الأخرى المسجلة خلال هذا الشهر الفضيل على غرار قفة رمضان وكسوة العيد بتشجيع ومساهمة من السلطات العمومية التي ترافق مختلف هذه المبادرات لاسيما من خلال توفير فضاءات لاحتضانها وتسليم التراخيص اللازمة لتنظيمها وتنسيق عمليات مراقبة شروط الصحة والنظافة.

وتستقطب هذه المطاعم التي توفر وجبات ساخنة، مختلف فئات المجتمع من عابري السبيل وعمال الورشات والأسواق والأشخاص بدون مأوى وبعض من الجالية الإفريقية وجميع من حتمت عليه ظروف الحياة قضاء شهر رمضان بعيدا عن عائلته.

ويتم تحضير الوجبات في عين المكان من طرف طباخين متطوعين، فيما يتكفل شباب متطوع بخدمة الصائمين وسط أجواء عائلية مفعمة بالحيوية ومظاهر التضامن والتآزر، حسب ما لاحظته وأج بمطعم إفطار عابر السبيل الذي تنظمه سنويا جمعية “الرحمة” لليتامى والأرامل بتيبازة والذي يقدم معدل 350 وجبة يوميا.وقامت مصالح الولاية في إطار العمليات التضامنية خلال شهر رمضان المعظم بتوزيع قرابة 4000 قفة تحتوي على مواد أساسية لفائدة العائلات المحتاجة خصص لها إعانة مالية تقدر ب 30 مليون دج تقدمت بها وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة.

ن.م

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى