عاجل :
الرئيسية / في الواجهة / تيزي وزو: العطش يخرج سكان عدة قرى بلدية بوزقان للشارع

تيزي وزو: العطش يخرج سكان عدة قرى بلدية بوزقان للشارع

خرج أمس سكان ولاية تيزي وزو لتنظيم حركات احتجاجية مختلفة، للتنديد بازمة العطش، حيث قام سكان 24 قرية تابعة لبلدية بوزقان بغلق مديرية توزيع المياه ذلك للمطالبة بالمياه الصالحة للشرب وقال هؤلاء أن المياه لا تزور حنفيات منازلهم لا مرة في عشرون يوما. وهو ما أثار غضبهم الشديد. وطالب سكان القرى من السلطات الولائية بضرورة التدخل من اجل انصافهم واعادة النظر في نظام توزيع المياه معبرين عن مخاوفهم من عودة ازمة المياه بالمنطقة على غرار ما وقع سنة 2017.
وأكد المحتجون ان العديد من الاجتماعات واللقاءات نظمت بمشاركة لجان القرى لطرح مشكل المياه والنظر في حل للأزمة إلا أن جل القرارات المتخذة لم يتم تنفيذها في ارض الواقع ما اثار غضب السكان الذين قرروا للخروج للشارع للضغط على السلطات المعنية بتنفيذ وعودها، مؤكدين انهم سيواصلون حركات احتجاجية الى غاية ايجاد حل نهائي للوضع الذي حول حياتهم لشبه مستحيلة، مؤكدين ان ما عدده 40 الف قاطن بالبلدية يواجهون مصير مجهول امام هذه الأزمة التي لم تأخذها بعد السلطات محمل الجد.
ومن جهتها، مديرة الجزائرية للمياه السيدة عمروش اسيا، طمأنت المواطنين قائلة ” سيتم في الأيام المقبلة اعادة النظر في نظام توزيع المياه وذلك ليتسنى لجميع القرى الحضي بحصتها من المياه وسيتم تزويد البلدية باربع شاحنات جديدة من صهاريج وذلك للتخفيف من ازمة المياه”. ومن جهتهم سكان اغيل اقمون ببلدية ترمتين وكذا سكان اث منداس ببلدية بوغني خرجوا للشارع للتنديد بازمة المياه قائلين ان تصريحات المسؤولين بعدم تسجيل ازمة للمياه خلال الصيف الجاري ليست سوى وعود غير منفذة في الواقع.
..160 حريق خلال شهري جوان وجويلية
سجلت ولاية تيزي وزو، خلال شهري جوان وجويلية 160 حريقا، ببلديات وقرى الولاية. واستنادا لمصادرنا فان النيران اتلفت ازيد من الفي هكتار واغلب النيران اندلعت بالغابات مسببة في إتلاف العديد من الأشجار المثمرة خاصة اشجار الزيتون والتين وغيرها من الثروة الغابية.
وأرجع المصدر اسباب النيران الى التهاون وكذا رمي السجائر وانتشار الزجاجات عبر شوارع وضفاف الطرقات ومع ارتفاع درجات الحرارة يتم تسجيل النيران حيث دعت مصادرنا المواطنين بتوخي الحذر والوعي لتفادي هذه الكارثة التي تعود سنويا بعاصمة جرجرة مسببة في إتلاف كلي للبيئة.
ضاوية. ت

شاهد أيضاً

وزير التربية يؤكد أن تاريخ الدخول المدرسي لم يحدد بعد ويكشف: إقتراح الدراسة لمدة 6 أيام في الطورين المتوسط والثانوي وتقليص الحصة إلى 45 دقيقة

“لا نريد المخاطرة بصحة أبنائنا التلاميذ وأوليائهم وكافة  الفرق العاملة بالمؤسسات التعليمية”الشركاء الاجتماعيون يعرضون تاريخ …