ثقافة وفنفي الواجهة

خلال لقاء جمع بين وزيرة الثقافة وزير العمل: الاتفاق على ضرورة التعجيل باستكمال المنظومة القانونية الخاصة بالفنانين

اجتمع أول أمس بوزارة الثقافة كل من وزيرة القطاع مليكة ين دودة ووزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي أحمد شوقي عاشق يوسف، وذلك للبحث في موضوع الوضعية الاجتماعية والمهنية للفنانين في ظل أزمة كورونا.

ووفقا لبيان صدر عن وزارة الثقافة نشر عبر موقعها الرسمي أن هذا اللقاء الذي انعقد بمقر وزارة الثقافة يندرج في إطار التنسيق الحكومي عشية انعقاد مؤتمر وزراء الثقافة للاتحاد الإفريقي المرتقب اليوم عبر نظام التحاضر المرئي عن بعد, حول الوضعية الاجتماعية والمهنية للفنانين لاسيما المتأثرين بالوباء من الناحية الاجتماعية.

وتناول الوزيران خلال اللقاء وضعية الفنانين الجزائريين وتطرقا إلى مجمل القضايا المهنية والاجتماعية التي تخص الفنانين والتقنيين من وجهة نظر القانون خاصة المرسوم التنفيذي 14-69 المؤرخ في 9 فيفري 2014 المحدد أساس ونسبة اشتراك واداءات الضمان الاجتماعي التي يستفيد منها الفنانون والمؤلفون المأجورون على النشاط الفني أو التأليف, معتبرين أن المعنيين ليسوا على دراية بالأحكام المنصوص عليها في هذا النص.

واتفق الطرفان على ضرورة التعجيل باستكمال المنظومة القانونية والإجرائية ذات الصلة بالفنانين والتقنيين وإقامة حملة ترقية الأحكام المقررة في هذه النصوص لاسيما بعد جائحة فيروس كورونا الذي أثر بشدة على الفنانين والتقنيين.

نسرين أحمد زواوي

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى