دوليفي الواجهة

رئيس الوزراء الأردني: ما حدث في مستشفى السلط تقصير لا يمكن تبريره

أكد رئيس الوزراء الأردني، بشر الخصاونة، أمس، الأحد، أن ما حصل في مستشفى السلط الحكومي تقصير لا يمكن تبريره.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عن الخصاونة قوله خلال جلسة طارئة لمجلس النواب، إن الحكومة تتحمل المسؤولية السياسية، والحكومة تسعى لاستعادة الثقة مع المواطن.

وبيّن أن الحكومة بادرت بسلسلة من الإجراءات القضائية للتحقيق بالحادثة والوقوف على تفاصيل ما جرى، مشيراً إلى أن الحكومة ستعالج كافة أوجه القصور لعدم تكرار مثل تلك الحوادث. وعقد مجلس النواب الأردني جلسة طارئة لبحث حادثة انقطاع الأكسجين في مستشفى السلط  الحكومي أول أمس.

وكشف وزير الصحة المكلف مازن الفراية عن أن عدد وفيات الأمس بكورونا في مستشفى السلط تسعة، بينهم ستة أثناء انقطاع الأكسجين. وقال الفراية خلال الجلسة، إن نفاد الأكسجين في مستشفى السلط استمر ساعتين منذ السابعة والنصف صباحا ولغاية التاسعة والنصف، أمس، مشيرا إلى أنه “في تمام الساعة 7ر12 من صباح السبت ورد بلاغ للأمن العام بشأن مشكلة نقص الأكسجين في غرف العزل والعناية الحثيثة بمستشفى السلط”.

وأوضح الفراية أنه “لم يتم اتخاذ أي إجراء بعد وصول نسبة الأكسجين إلى النسبة الخطرة في المستشفى”. وكان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني قام أمس بزيارة إلى مستشفى السلط الحكومي، عقب وفاة عدد من مرضى كورونا جراء انقطاع الأكسجين. وتفقد الملك عبدالله الثاني الأوضاع داخل المستشفى.

وكالات

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى