الأخيرةفي الواجهةوطن

رزيق: المنتجات الجزائرية ستدخل بقوة إلى منطقة التجارة الحرة الإفريقية

أكد وزير التجارة وترقية الصادرات كمال رزيق الثلاثاء بمستغانم أن المنتجات الجزائرية ستدخل بقوة إلى أسواق منطقة التجارة الحرة الإفريقية بداية من الفاتح جويلية المقبل.

وقال الوزير خلال لقاء مع الصحافة على هامش زيارة العمل والتفقد إلى الولاية أن “الجزائر تحضر للدخول بقوة في إطار هذه المنطقة القارية للتبادل التجاري الحر التي تجمع 54 دولة وسيبدأ سريانها انطلاقا من الفاتح جويلية المقبل”.

وتابع الوزير “هدفنا هو البحث عن أسواق جديدة لتحقيق الهدف الذي حدده رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون ببلوغ 7 مليارات دولار كقيمة للصادرات الوطنية خارج المحروقات واهتمامنا الأول هو القارة الإفريقية التي تمتلك داخلها المنتجات الوطنية تنافسية كبيرة وفرص واعدة”. وبالموازاة مع ذلك -يضيف رزيق- تعمل الحكومة على تثمين المنتجات الوطنية والترويج لها من أجل تعميمها عبر مختلف مناطق الوطن لتحل محل المنتجات المستوردة وتحظى بفرصها في التصدير.

وقام الوزير خلال هذه الزيارة بتدشين مقر جديد للفرع المحلي للمركز الوطني للسجل التجاري، داعيا إلى تشجيع الشباب على ممارسة النشاطات التجارية غير القارة (المتنقلة) ولاسيما في المناطق الريفية والنائية وإلى ممارسة نشاط التصدير الذي أصبح “أسهل قيد في السجل التجاري”، كما قال.

ولدى معاينته للمجمع الصناعي عدوان للكيمياويات بالمنطقة الصناعية لفرناكة، حث رزيق على مضاعفة عمليات التصدير ولاسيما أن هذا المتعامل الاقتصادي الذي استثمر ما يقارب 125 مليون دولار بولايتي مستغانم وتلمسان تمكن من ولوج عديد الأسواق الأوروبية والآسيوية.  وعاين الوزير أيضا أحد المجمعات الصناعية المتخصصة في الصناعات الغذائية الواقعة بصلامندر، مؤكدا توفر مختلف منتجات العجائن حيث بإمكان الوحدات المختلفة لهذا المتعامل الاقتصادي أن تغطي احتياجات 45 ولاية وتضمن وفرة مختلف المنتجات.

كما قام رزيق بزيارة مختلف أجنحة الصالون الجهوي لتصدير المنتوج المحلي المنظم منذ أمس بمستغانم مثنيا على الديناميكية الجديدة التي تبناها المتعاملون الاقتصاديون وخاصة بعد رفع العراقيل التي كانت تعترض مشاريعهم واستفادتهم من عدة تسهيلات لمرافقتهم في إنتاج وتسويق وتصدير المنتوج الوطني الذي يمتلك مواصفات الجودة وفرص المنافسة بقوة في الأسواق الخارجية.

وللتذكير يعرف هذا الصالون الذي تنظمه على مدار ثلاثة أيام غرفة التجارة والصناعة “الظهرة” لمستغانم والمديرية الولائية للتجارة تحت رعاية وزارة التجارة وترقية الصادرات مشاركة 65 عرضا.

و.م

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى