ولايات

سكيكدة.. توقف اضطراري لمحطة تحلية مياه البحر

سجلت محطة تحلية مياه البحر المتواجدة بالمنطقة الصناعية بمدينة سكيكدة توقفا اضطراريا نتيجة ارتفاع درجة تعكر مياه البحر، حسبما علم أمس، الأربعاء من مدير وحدة سكيكدة للمؤسسة العمومية الجزائرية للمياه، زبير بوسوفة.

وحسب بوسوفة فإن هذا التوقف الاضطراري الناجم عن تعكر مياه البحر نتاج هطول الأمطار مؤخرا على ولاية سكيكدة تسبب في انقطاع التزود بالماء الشروب بثماني بلديات وهي سكيكدة، حمادي كرومة، فلفلة، الحدائق، الحروش، عين بوزيان، رمضان جمال وصالح بو الشعور. وأوضح المصدر أن عودة توزيع المياه إلى الحالة العادية سيكون تدريجيا بعد استئناف المحطة لعملها بدء من تزويد الإحياء السفلية لمدينة سكيكدة وبلدية حمادي كرومة مركز يليها المناطق المتبقية الأخرى.

وأكد بوسوفة أن وحدة سكيكدة للجزائرية للمياه ومنذ توقف عمل محطة تحليه مياه البحر تتولى تزويد المؤسسات العمومية الهامة على غرار المستشفيات ودور العجزة والطفولة المسعفة والإقامات الجامعية وغيرها بالمياه عن طريق الصهاريج لتفادي توقف عمل هذه الهياكل الحساسة.

للتذكير، فقد شهدت ولاية سكيكدة نهاية الأسبوع المنصرم تساقط كميات كبيرة من الأمطار مصحوبة بالرياح القوية وهيجان البحر وارتفاع الأمواج ما أدى إلى تعكر مياه البحر واختلاطها بالرمال الأمر الذي قد يتسبب في أعطاب بتجهيزات محطة تحلية مياه البحر.
و.م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى