الأخيرة

سينابونغ الإندونيسي يثور ويقذف برماد إلى ارتفاع ألف متر

ثار بركان جبل سينابونغ في مقاطعة سومطرة الشمالية بإندونيسيا، مجددا الأحد، وقذف بسحب ساخنة من الرماد إلى ارتفاع ألف متر، في أحدث أنشطة ثوران بركانية خلال شهر أوت.

وذكر مركز علم البراكين والتخفيف من المخاطر الجيولوجية في البلاد أن الثوران البركاني الذي حدث الساعة 0741 صباحا بالتوقيت المحلي (1441 بتوقيت غرينتش) استمر نحو 12 دقيقة وقذف بسحب من الرماد لمسافة كيلومتر واحد إلى الجنوب الشرقي من فوهته.

ويثور بركان جبل سينابونغ بشكل دوري منذ سبتمبر 2013، حين نزح عشرات الآلاف من الأشخاص. وفي 2016، لقي تسعة قرويين حتفهم بعد أن قذف الجبل بغاز حارق وبحمم بركانية.  ووقعت آخر عملية ثوران كبرى في 19 أوت عندما قذف بأعمدة من الرماد إلى ارتفاع أربعة آلاف متر. يشار إلى أن إندونيسيا لديها أكبر عدد من البراكين النشطة في العالم، بواقع 127 بركانا، منها عدة براكين يعود ثورانها إلى ما قبل القرن السابع عشر.

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى