شهادة التعليم المتوسط: أزيد من 5400 محبوس بالمؤسسات العقابية عبر الوطن يجتازون الامتحان

يجتاز أزيد من 5.400 محبوس من المؤسسات العقابية عبر الوطن امتحان شهادة التعليم المتوسط (دورة جوان  2023).

وحسبما أفاد به اليوم الإثنين بولاية تلمسان، المدير العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أسعيد زرب، لدى إشرافه على انطلاق امتحان شهادة التعليم المتوسط لفئة المحبوسين بالمؤسسات العقابية من مؤسسة إعادة التأهيل لبلدية عين فزة أنه تم إحصاء 5.351 محبوسا و53 محبوسة عبر 48 مركز امتحان داخل المؤسسات العقابية عبر الوطن من طرف وزارة التربية الوطنية.

كما ذكر زرب، أن “هذا الامتحان جاء ليؤكد ويعطي الصورة الحقيقية لدور المؤسسات العقابية في إصلاح وتأهيل وتعليم المحبوسين من أجل تحضيرهم إلى فترة ما بعد الإفراج المسماة بالرعاية اللاحقة بعد مجهود يبذل طيلة فترة قضاء العقوبة يتلقى فيها المحبوسين برامج ونشاطات بناءة على غرار التعليم والتكوين والإرشاد الديني والبرامج الثقافية والرياضية والترفيهية التي تسمح لهم بتقوية قدراتهم الفكرية والعلمية وترفع مستواهم التعليمي”.

وأشار أيضا، إلى أن مصالحه سجلت 39.090 محبوسا تابعوا دروسا في مختلف الأطوار التعليمية بتأطير من 1.104 أستاذ.

وأبرز أن “تنظيم مثل هذه الامتحانات يعد نجاحا كبيرا لسياسة إعادة الإدماج التي تبنتها الدولة الجزائرية لإصلاح هاته الفئة كما يعد تتويجا للمجهودات المبذولة من طرف الدولة بمختلف مؤسساتها وقطاعاتها وبمساهمة المجتمع المدني لتجسيد سياسة إعادة الإدماج الاجتماعي للمحبوسين الرامية إلى مكافحة الجريمة والحد من ظاهرة العود”.

ويحتل تعليم المحبوسين والرفع من مستواهم الدراسي -يضيف السيد زرب- “حيزا هاما في عمل المؤسسات العقابية لدعم قدراتهم وتأهيليهم وتعزيز حظوظهم في الاندماج الاجتماعي والمهني بعد الإفراج عنهم”، لافتا أن الدولة سخرت كل الإمكانيات المادية والبشرية لدعم وتفعيل مختلف البرامج التعليمية بالمؤسسات العقابية.

وقال إن وزارة العدل ممثلة بالمديرية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج تتكفل بنفقات تمدرس المحبوسين في مختلف الأطوار التعليمية بالإضافة إلى توفير الكتب المدرسية وشبه المدرسية واللوازم والأدوات البيداغوجية تحفيزا للمحبوسين على الانخراط في مختلف البرامج التعليمية والنشاطات البناءة التي تساهم في تحضيرهم لإعادة ادماجهم أسوياء نافعين بعد الإفراج عنهم.

كما قام المدير العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج بزيارة بعض الورشات بمؤسسة إعادة التأهيل ببلدية عين فزة على غرار تلك التي تخص الخياطة والنجارة والجلود للاطلاع على نوعية التكوين في مختلف التخصصات عبر هذا الورشات.

Exit mobile version