الأخيرةدوليفي الواجهة

قوجيل يتحادث مع نظيره التركي حول القضية الفلسطينية ويدعوان مجلس الأمن إلى وضع حد نهائي وعاجل لهذه المأساة

تلقى صالح قوجيل رئيس مجلس الأمة، اليوم، اتصالا هاتفيا، من مصطفى شنطوب، رئيس الجمعية الوطنية الكبرى للجمهورية التركية “البرلمان التركي”.

وقال بيان لمجلس الأمة، أن هذه المحادثات الهاتفية، شكلت سانحة لرئيسي المجلسين لاستعراض واقع العلاقات البرلمانية، التي تربط بين البرلمان الجزائري ونظيره التركي، حيث اتفق الطرفان على تطويرها، والدفع بها إلى مستويات أفضل، وأرحب من خلال تكثيف التنسيق والتشاور، مواءمة مع مساعي وتوجيهات رئيسي البلدين، عبد المجيد تبون رئيس الجمهورية، ورجب طيب أردوغان، رئيس الجمهورية التركية.

كما استعرض الطرفان، عديد القضايا والملفات ذات الاهتمام المشترك، خصوصا ما تعلق منها بمستجدات الأوضاع الإقليمية والجهوية، على غرار مكافحة الإرهاب، وكذا مسار التسوية في الشقيقة ليبيا.

وفي ذات الصدد، شكّلت القضية الفلسطينية، لا سيما تداعيات العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة والانتهاكات الصهيونية للحرم القدسي محور محادثات رئيسي المجلسين.

حيث جدد الطرفان، تنديدهما وشجبهما لسياسة الاستيطان المنتهجة، من قبل الكيان الصهيوني، والتي تتم للأسف الشديد في ظل تقاعس بل وتواطؤ من بعض الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن، ومعها هيئات دولية أخرى معنية بحل هذا النزاع، والتي اعتادت نهج سياسة الكيل بمكيالين، حين يتعلق الأمر بحماية الشعب الفلسطيني والدفاع عن حقه، المشروع في إقامة دولته وعاصمتها القدس

وفي الأخير، دعا رئيسي المجلسين، المجتمع الدولي، إلى تحمل مسؤولياته كاملة، من خلال اتخاذ خطوات جادة، كفيلة بوضع حد نهائي وعاجل لهذه المأساة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى