دوليفي الواجهة

كان تحدث عن “إبادة جماعية في غزة”..برلماني فرنسي يعلن تمسكه بتصريحه

أعلن منسق حزب فرنسا الأبية النائب مانويل بومبارد، الثلاثاء، تمسكه بتصريحه أن “هناك إبادة جماعية في غزة”. وقال بومبارد، الذي حل ضيفا على “إذاعة سود” المحلية، إن “فرنسا لا يمكن أن تكون شريكا فيما يحدث في غزة”. وطالب فرنسا بفرض حظر أسلحة وعقوبات اقتصادية على إسرائيل، مؤكدا تمسكه بتصريحه بأن “هناك إبادة جماعية في غزة”.

وأشار إلى أن عدد الأطفال الذين قتلوا في غزة خلال 4 أشهر يفوق عدد الأطفال الذين قتلوا في كافة صراعات العالم خلال 4 سنوات. وأكد أنه يجب محاكمة الجنود الإسرائيليين من أصول فرنسية إذا ثبت تورطهم في جرائم حرب ارتكبت بغزة، مشددا بالقول: “القانون الدولي ليس لعبة”.

وشدد بومبارد على ضرورة تطبيق القانون الدولي على الجميع. ومنذ 7 أكتوبر الماضي، تشن قوات الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي خلفت عشرات آلاف الضحايا المدنيين، معظمهم أطفال ونساء، ودمارا هائلا، ما أخضع إسرائيل لمحاكمة أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب “إبادة جماعية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى