الأخيرةمجتمع

كريكو تبرز التنسيق القطاعي “الفعال” في التكفل بالأشخاص بدون مأوى

أبرزت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، كوثر كريكو، الاثنين بالجزائر العاصمة، التنسيق “الفعال” بين مختلف القطاعات والفاعلين المعنيين من أجل تكفل “ناجع” بفئة الأشخاص بدون مأوى في المجتمع.

وخلال زيارة قادتها إلى مؤسسة “ديار الرحمة” ببئر خادم، للوقوف على ظروف التكفل بالأشخاص بدون مأوى، أكدت الوزيرة على التنسيق “الفعال” بين مختلف القطاعات والفاعلين المعنيين، من أجل تكفل “ناجع” بهذه الفئة في مختلف المجالات.

وفي ذات السياق، أشارت إلى أن التكفل بفئة الأشخاص بدون مأوى يشمل عدة جوانب، سيما، التكفل الصحي والمرافقة النفسية والدعم الاجتماعي، مع اتخاذ تدابير تهدف إلى إعادة الإدماج في الوسط العائلي، وأخرى تتعلق بالإدماج المهني.

وأكدت السيدة كريكو أن الخرجات الميدانية للتكفل بالأشخاص بدون مأوى تتم على مدار السنة، مضيفة أنه يتم تكثيف هذه الخرجات خلال فصل الشتاء. وبنفس المناسبة، ذكرت السيدة كريكو بالمنصة الإلكترونية التي أطلقتها الوزارة للتبليغ عن حالات الأشخاص بدون مأوى قصد ضمان “تكفل أنجع وتدخل سريع” لفائدة هذه الفئة، مبرزة أن هذه المنصة تعد في متناول الفاعلين والمواطنين عبر التراب الوطني للمساهمة في تسهيل وتسريع عملية التكفل من خلال التبليغ .

م.م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى