دوليفي الواجهة

كينيا تحذر من تزايد الإرهاب بعد انسحاب بعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال

حذّر الرئيس الكيني، وليام روتو، السبت، من احتمال تزايد الإرهاب بعد انسحاب بعثة الاتحاد الأفريقي الانتقالية في الصومال. وخلال زيارته الرسمية إلى الولايات المتحدة، دعا روتو إلى “التدخّل الأميركي لمنع التدهور الأمني في المنطقة”. بحسب قوله.

وقال إن سحب قوات بعثة الاتحاد الأفريقي، المقرّر وفقاً لجدول زمني محدّد مسبقاً بدلاً من الظروف الأمنية الفعلية، يمكن أن يؤدي إلى عودة الأنشطة الإرهابية في الصومال. وشملت زيارة روتو إلى واشنطن مناقشات بشأن القضايا الأمنية والاقتصادية العالمية.

واستقبل بايدن، الجمعة، روتو، في البيت الأبيض، وتأتي هذه الزيارة في وقت تشتدّ المنافسة مع الصين وروسيا على القارة الأفريقية، وأيضاً في الوقت الذي تواجه فيه واشنطن رياحاً جيوسياسية معاكسة في كل أنحاء القارة الأفريقية.

وجاء في بيان مشترك للرئيسين أن بايدن “أعلن عزمه تصنيف كينيا كحليف رئيسي من خارج الناتو”، مشيراً إلى أن “هذا رمز قوي للعلاقة الوثيقة بين بلدينا”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى