الأخيرةفي الواجهةوطن

لجنة الفلاحة تستمع لرئيس المنظمة الوطنية لحماية البيئة والتراث وتفعيل الطاقات المتجددة

عقدت لجنة الفلاحة والصيد البحري وحماية البيئة، الأحد اجتماعا، برئاسة السيد لحسن لعبيد رئيس اللجنة، خصص للاستماع إلى عرض قدمه بن يحي البحري رئيس المنظمة الوطنية لحماية البيئة والتراث الجزائري وتفعيل الطاقات المتجددة

رئيس اللجنة وفي مستهل حديثه أكد على استعداد اللجنة التام لفتح الباب أمام جميع الفاعلين في هذا القطاع لطرح انشغالاتهم واقتراحاتهم والعمل سويا من خلال رفع الاقتراحات والتوصيات إلى الجات الوصية.

يحي البحري رئيس المنظمة قدم لمحة حول المنظمة التي يترأسها معرفا أعضاء اللجنة بالدور الذي تلعبه المنظمة التي تسعى لأن تكون عنصرا فاعلا في مجالات حماية البيئة والتراث الجزائري وتفعيل الطاقات المتجددة  وذلك من خلال  حماية البيئة والتنوع الأيكولوجي، حماية التراث وتثمين جميع مقوماته ، وكذا الدفع بالمشاريع الاستثمارية في مجال الطاقات المتجددة وتوسيعها، وهذا باعتماد برنامج مسطر وفق أسس علمية على المدى البعيد ، لاسيما وان حماية البيئة والطاقات المتجددة قضايا من بين قضايا الساعة   تشغل الانتباه في هذه السنوات الأخيرة .

وبالمناسبة، اقترح رئيس المنظمة على السادة النواب تغيير استراتيجية عمل المنظمات والجمعيات، لتتحول من منظمات مستهلكة تدعمها الدولة إلى منظمات منتجة ذات طابع مقاولاتي، تعود بالفائدة على الخزينة العمومية.

وخلال تدخلهم، أكد أعضاء لجنة الفلاحة بدورهم على ضرورة تحيين بعض القوانين التنظيمية وفق المستجدات الآنية، كما أشار المتدخلون إلى إشراك جميع الفاعلين في نشاطات المنظمة، والنزول إلى الميدان من أجل الوقوف على الواقع ورفع الانشغالات إلى الهيئات الوصية قصد تعزيز الطاقات، والتنمية المستدامة ، كما اقترح أحد المتدخلين تجربة البلدية النموذجية لتعميمها على جميع بلديات الوطن .

س.ب

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى