الأخيرةفي الواجهة

لعمامرة في زيارة عمل إلى بريتوريا

قام وزير الشؤون الخارجية، رمطان لعمامرة، بزيارة عمل إلى بريتوريا، تندرج في إطار المشاورات السياسية الدورية بين البلدين والتحضير للاستحقاقات الثنائية المقبلة وفق بيان الوزارة .

وجاء في البيان للوزارة المعنية “بدعوة من نظيرته من جمهورية جنوب إفريقيا، ناليدي باندور، قام اليوم وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، بزيارة عمل إلى بريتوريا تندرج في إطار المشاورات السياسية الدورية بين البلدين والتحضير للاستحقاقات الثنائية المقبلة”.

ككا أضاف البيان “بهذه المناسبة، أجرى لعمامرة محادثات ثنائية على انفراد مع الوزيرة باندور، توسعت بعدها لتشمل وفدي الجانبين، حيث تم استعراض العلاقات التاريخية المتينة والمتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين وتطلعات الطرفين إلى تعزيز طابعها الاستراتيجي في سياق استكمال التحضير للدورة السابعة للجنة المشتركة العليا التي ستلتئم بالجزائر تحت رئاسة قائدي البلدين، الرئيس عبد المجيد تبون وأخيه الرئيس سيريل رامافوزا الذي سيقوم قريباً بزيارة دولة إلى الجزائر”.

هذا وناقش الطرفان- يضيف البيان- مستجدات المسائل ذات الاهتمام المشترك على المستويين القاري والعالمي، خاصة الأزمة الراهنة في العلاقات الدولية على خلفية الحرب في أوكرانيا، تصفية الاستعمار في كل من فلسطين والصحراء الغربية ووضعية السلم والأمن في إفريقيا في ضوء أهداف الأجندة القارية 2063، حيث سجّلا بارتياح كبير تطابق رؤى ومواقف البلدين المبنية على تمسكهما بالمبادئ المكرسة في ميثاق الأمم المتحدة والميثاق التأسيسي للاتحاد الإفريقي، فضلا عن مبادئ حركة عدم الانحياز. كما اتفق الوزيران على مواصلة وتعزيز التنسيق في سياق الاجتماعات الوزارية التي ستعقد تحضيراً للقمة المقبلة للاتحاد الافريقي بأديس أبابا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى