ثقافة وفنفي الواجهة

لمساعدة الشعب الفلسطيني : “سينما من أجل غزة”.. مزاد لعرض المقتنيات السينمائية

أطلقت منظمة المساعدات الطبية للفلسطينيين البريطانية فعالية “سينما من أجل غزة”، وهي عبارة عن مزاد لعرض المقتنيات السينمائية والتبرع بريعها لمساعدة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، الذي يعاني تحت عدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل.

قال القائمون على مزاد المنظمة إنهم يمثلون قطاعي الصحافة والسينما، من بينهم جوليا جاكمان، وليلى لطيف، وصوفي مونكس كوفمان، وهيلين سيمونز، وساهمت في التبرعات مجموعة واسعة من المواهب السينمائية من المملكة المتحدة وخارجها، ومن بينهم تيلدا سوينتون، ورامي يوسف، وبيتر كابالدي، وإيميلدا ستونتون، وبريان كوكس، وجوزيف كوين، ومايك لي، وميسان هاريمان، وجوانا هوغ.

يعرض مزاد “سينما من أجل غزة” 200 عنصر من المقتنيات السينمائية، تشمل نسخاً موقعة من ملصقات وملابس وإكسسوارات ومنشورات لأعمال فنية، إضافة إلى تذاكر لحضور عروض متنوعة وفرصة التواصل مع المشاهير.

وقدر أعلى عرض حتى الآن، بحسب ما رصدته صحيفة ذا غارديان البريطانية، ما يقرب ثمانية آلاف جنيه إسترليني (10,138 دولاراً أميركياً) للحصول على نسخة مكتوبة بخط اليد من كلمات أغنية Sweet Dreams لآني لينوكس وديف ستيوارت.

وتعمل منظمة المساعدات الطبية للفلسطينيين على تقديم المساعدة الطبية إلى الفلسطينيين الذين يعيشون تحت الاحتلال وكلاجئين، كما تطوّر القدرات والمهارات المحلية، لضمان التطوير طويل المدى لنظام الرعاية الصحية الفلسطيني، وهم يستجيبون حالياً لحالة الطوارئ في قطاع غزة، وتعمل هذه المنظمة وسط انهيار المنظومة الصحية في القطاع الفلسطيني المنكوب.

 

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى