ثقافة

متحف الخط الإسلامي بتلمسان ينظم مسابقة وطنية حول “الفن التيبوغرافي”

أعلن مدير المتحف العمومي الوطني للخط الإسلامي لتلمسان أحمد لصنوني، عن إطلاق الطبعة الأولى للمسابقة الوطنية الافتراضية حول الفن التيبوغرافي “فن صياغة الحروف”، والتي تستمر في استقبال المشاركات إلى غاية 10 من شهر ديسمبر الجاري.

أوضح مدير هذه المؤسسة الثقافية أن هذه التظاهرة المنظمة تحت شعار “المعالم الأثرية بحروف عربية ” تهدف إلى المحافظة على التراث الجزائري وتثمينه والارتقاء وتطوير فن صياغة الحروف والتمكن من إعداد قاعدة بيانات لإحصاء الفنانين الناشطين في هذا المجال وكذا التعريف بأنواع الخط العربي وتقنيات توظيفه وإثراء الساحة الفنية بلوحات فنية جديدة، مشيرا إلى أنها تتضمن إنجاز تصاميم للوحات فنية تجسد معالم أثرية وكتابات بالخط العربي وترسل عبر الموقع الرسمي للمتحف العمومي الوطني للخط الإسلامي.

وسيتم حسبه انتقاء أحسن ثلاثة أعمال من طرف لجنة تحكيم مكونة من خطاطين مختصين في الحروفيات، يحوزون على إجازات وطنية ودولية في كتابة الخط العربي، من ولايات تلمسان وخنشلة والجزائر العاصمة، بالاعتماد على عدة معايير على غرار جمالية اللوحة والتقنيات المستعملة في كتابة الحروف وغيرها.

ووفق المتحدث أن الإعلان عن النتائج في 13 ديسمبر الجاري وتوزيع لوحات رقمية على الفائزين بالمراتب الثلاثة الأولى في هذه المسابقة التي سيليها تنظيم معرض افتراضي لكل الأعمال الفنية المشارك بها على مدار يومين.

ق.ث

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى