الأخيرةفي الواجهةوطن

محادثات بين لعمامرة ونظيره الصحراوي حول مستجدات القضية الصحراوية

استقبل وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة، اليوم الأربعاء، وزير الخارجية للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، محمد سالم ولد السالك.

وحسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية، فلقد  بحث الطرفان بهذه المناسبة مستجدات القضية الصحراوية والجهود المبذولة لاستئناف المسار الأممي بهدف تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية.

وفي ذات السياق، جدد الوزير ولد السالك، عرفان وتقدير القيادة والشعب الصحراوي للموقف الجزائري المبدئي والثابت في الدفاع عن القضية الصحراوية.

كما أعرب في ذات الصدد، عن أطيب تمنياته بمناسبة الاحتفال بالذكرى الستين لاسترجاع الجزائر استقلالها الوطني مؤكدا على أهمية هذه المحطة الهامة ورمزيتها التاريخية بالنسبة للشعوب الافريقية، لاسيما الشعب الصحراوي.

ومن جهته، أكد لعمامرة، وقوف الجزائر إلى جانب الشعب الصحراوي لحين تحقيق مطالبه المشروعة وممارسة حقه غير القابل للتصرف أو التقادم في تقرير المصير.

كما شكل هذا اللقاء، فرصة أيضا للتأكيد على أهمية تعزيز الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة عبر المبعوث الشخصي للأمين العام ستافان دي ميستورا، في سبيل استئناف المفاوضات المباشرة بين طرفي النزاع، المغرب وجبهة البوليساريو.

واتفق الطرفان،-تضمن البيان- على مواصلة التشاور والتنسيق خاصة في سياق التحضير للاستحقاقات المقبلة على الصعيدين القاري والدولي.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى