الأخيرةرياضةصور من الفايسبوكفي الواجهة

محرز يبعث برسالة مؤثرة للجماهير الجزائرية: “سنعود أقوى.. سنرسم طريقنا بنجاح نحو كأس العالم”

وجّه النجم الجزائري رياض محرز رسالة جديدة للجماهير الجزائرية يعبّر فيها عن أسفه للمردود المتواضع الذي ظهر به “الخضر” في بطولة أمم أفريقيا 2022 الجارية وقائعها في الكاميرون، والتي شهدت خروج حامل اللقب من الدور الأول متذيلاً للمجموعة الخامسة بنقطة وحيدة.

ونشر رياض محرز، لاعب مانشستر سيتي، رسالته عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، حيث جاء فيها: “سلام للجميع، لقد انتظرت بضعة أيام قبل النشر على مواقع التواصل، لكن أعرف أنه تشعرون بخيبة الأمل الكبيرة وهي نفس الخيبة التي نشعر بها. نحن لن نبحث عن أعذار على الرغم من الظروف التي واجهتنا، حقاً لم نكن في المستوى، وأنا أولهم”.

وتابع محرز بقوله “عندما كان كل شيء يسير على ما يرام كنا نفوز وكنا في القمة، وكان الجميع وراءنا، ومازال الكثير من إخواننا وجماهيرنا وأبنائنا وراءنا اليوم.. لكني قرأت الكثير من الرسائل السلبية، وهي تؤكد مرة أخرى أن كرة القدم تسير بسرعة كبيرة في كلا الاتجاهين”.

وختم محرز رسالته “هذه المنافسة ستكون بمثابة تذكير، وسنعود أقوى من ذلك تأكدوا. سنجعل الناس فخورين مرة أخرى في المباريات الهامة القادمة ونرسم طريقنا بنجاح نحو كأس العالم إن شاء الله. شكراً لمن يدعمنا في الأوقات الجيدة والصعبة. تحيا الجزائر إلى الأبد”.

.. محرز يعود أمام فولهام.. والإنجليز يذكّرونه بتجربة يايا توري

يستعد الدولي الجزائري رياض محرز، للعودة إلى فريقه مانشستر سيتي الإنجليزي يوم الجمعة القادم ، بعد انقضاء الإجازة التي منحها له المدير الفني بيب غوارديولا، عقب مشاركته رفقة المنتخب الجزائري في كأس أمم إفريقيا 2021 الجارية بالكاميرون، حيث خرج زملاء النجم الجزائري من الدور الأول للمسابقة.

غوارديولا قرر التعامل مع رياض محرز بطريقة ذكية جدا عندما رخّص له بعدم العودة بسرعة إلى الفريق، على عكس نجوم منتخب الجزائر الآخرين الذين عادوا إلى أنديتهم وشاركوا في المباريات بعد 48 ساعة فقط من عودتهم من الكاميرون، في صورة رامز زروقي وإسماعيل بن ناصر، لأن المدرب الإسباني يدرك جيّدا أن محرز كان أشد المتأثرين بإخفاق منتخب بلاده لأنه القائد ونجمه الأول.

وكان رياض محرز قد تحدث مع بيب غوارديولا مباشرة بعد خروج الجزائر المبكر من كأس إفريقيا، وحصل على إذن منه بتمديد فترة تغيبه عن الفريق، بعد أن اقتنع المدرب الإسباني بأن لاعبه بحاجة إلى راحة لاسترجاع أنفاسه ومعنوياته، على اعتبار تأثره الشديد بإخفاق الجزائر في “الكان”، وفضّل غوارديولا مساندة محرز بطريقته الخاصة حتى يعود في أفضل أحواله إلى الفريق، والذي يعد هدافه الأول منذ بداية الموسم الجاري.

صحيفة “مانشستر إيفينيغ نيوز” البريطانية شبّهت وضعية محرز الحالية بما عاشه نجم النادي السابق، يايا توري، عام 2012 عندما أخفق مع منتخب بلاده كوت ديفوار في التتويج بكأس أمم إفريقيا في النهائي أمام زامبيا، إذ نجح في تجاوز ذلك الإخفاق وعاد بقوة مع مان سيتي وأنهى موسمه بقوة وأسهم في تتويج الفريق بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، وهونفس الأمر الذي توقعته الصحيفة بالنسبة لمحرز، وقالت بشأنه إن العطلة الاستثنائية التي منحها له غوارديولا ستسمح له بالعودة إلى النادي بشكل أقوى.

وينتظر أن يكون رياض محرز جاهزا لمواجهة نادي فولهام في الدور الرابع من كأس إنجلترا، وستشكل هذه المباراة، محطة تحضيرية هامة له قبل العودة إلى رتم مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز.

أ.د

 

 

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى