محكمة الجنح بالدار البيضاء : التماس 6 أشهر حبسا نافذا لبناء هدد والدته بالقتل

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح بالدار البيضاء الابتدائية بالعاصمة تسليط عقوبة 6 أشهر حبسا نافذا لشاب في العقد الثالث  من العمر يعمل كبناء، هدد بقتل والدته  التي مثلت أمام هيئة المحكمة لتشكو تصرفات ابنها اللامسؤولة بعدما قام بسبها وشتمها بوابل وهددها بالقتل.

المتهم واثناء مثوله أمام هيئة المحكمة وجهت له جنحة السب والتهديد بالقتل وهو في حالة ندم شديد عن ما اقترفه من ذنب في حق والدته العجوز.

وتبين من خلال جلسة المحاكمة، أن توقيف المتهم على يد رجال الشرطة بالعاصمة، جاء بعد شكوى رفعتها ضده والدته. بسبب قيام ابنها بسبها بوابل من الكلمات النابية والخادشة للحياء، حتى أنه لم يتوقف عند هذا الحد بل قام بتهديدها بالقتل بحضور والده المسن.

هذا الاخير أكد لهيئة المحكمة أن ابنه يدخل في نزاعات يوميا مع والدته، مضيفا بأنه يتصرف بعصبية اتجاهها، وفي كل مرة يشتمها بكلمات نابية يستحي الانسان التلفظ بها حتى مع نفسه، كما يهددها بالقتل ويقوم يضيف والد المتهم بأنه يقوم بضرب أبواب المنزل بقوة وقت دخوله وخروجه. بعدها سأله القاضي هل تسامح ابنك على أفعاله؟ فصرح الوالد بأن ابنه لم يؤذه لكنه يؤذي والدته بأفعاله وهي من يجب أن تقرر ان تسامحه أم لا، لتقاطعه زوجته وتحاول أن تتراجع عن الشكوى المودعة من طرفها ضد ابنها، لكن ممثل الحق العام خاطبها قائلا “تنازلك عن الشكوى جاء متأخرا وهو ملزم بتطبيق الاجراءات القانونية ويجب عليه احترامها ” ليقرر على ضوء المعطيات السابقة، إنزال عقوبة 6 أشهر حبسا نافذا و50 ألف دج غرامة ضد المتهم، قبل أن يقرر القاضي تأجيل النطق بالحكم الى الأسبوع المقبل.

مهدية. أ

Exit mobile version