رياضة

مشكل الإصابات يلاحق لاعبي الخضر قبل تربص أكتوبر

لا تزال مشكلة الإصابات تلاحق لاعبي المنتخب الوطني، حيث  انضم المهاجم بغداد بونجاح إلى قائمة لاعبي المنتخب الوطني المصابين ، بعد أن اضطر لمغادرة أرضية الميدان في مباراة فريقه السد أمام نادي السيلية القطري بعد حوالي ساعة من اللعب فقط .

وتعتبر الفترة الحالية من بين أصعب الفترات في الموسم، خاصة بالنسبة للاعبين الذين استأنفوا أجواء المنافسة الرسمية مع أنديتهم منذ بضعة أيام فقط، ما يعني بأنهم لن يصلوا إلى الجاهزية البدنية المثلى، إلا بعد خوض من خمسة إلى ستة لقاءات على الأقل من جهة، ومن جهة ثانية أنهوا للتو فترة التحضيرات الصيفية التي دامت من شهر ونصف إلى شهرين، لكنها عرفت تدبدب، سيما بالنسبة لاعبين الدوليين، على اعتبار أن المدربين يحضرون لاعبيهم للموسم الكروي، بناء على التواريخ الموجودة في رزنامة الفريق، لكن الوضع الصحي السائد في العالم ككل، أجبر الاتحاد الدولي، على إحداث تغييرات على مستوى الأجندة الدولية، وهو ما أخلط حسابات التقنيين.

وعرفت تشكيلة الخضر إصابة كل من  فيغولي  بعد خروجه الاضطراري في لقاء بوركينافاسو، فيما يعاني بولحية من إصابة منذ فترة طويلة، حرمته من البصم على أول مشاركة مع فريقه ميتز إلى دون أن ننسى بن سبعيني الذي هو الآخر عانى من مشكلة الإصابات العضلية، إضافة إلى عطال الذي تأجل استئنافه ألأجواء المنافسة الرسمية، بعد أن فضل مدربه في نيس غالتيي الإبقاء عليه في كرسي الاحتياط، في  اخر لقاء  للفريق.

وفي السياق ذاته، لن يستعجل الناخب الوطني الإعلان عن القائمة المعنية بمباراتي النيجر شهر أكتوبر المقبل، مثلما جرت عليه العادة، حيث سيكتفي بإعداد القائمة الموسعة، من أجل إتمام الإجراءات الإدارية وإرسال الدعوات لأندية في الآجال القانونية، قبل الفصل في القائمة النهائية قبل بضعة أيام من انطلاق التربص.

أ.د

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى