مواصلة سلسلة اللاهزيمة .. والتحضير لمباراة بوركينافاسو

سيخوض المنتخب الوطني مباراتين هامتين في ختام دور المجموعات من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 بقطر، إذ سيواجه جيبوتي في الجولة الخامسة قبل لقاء بوركينا فاسو في الجولة السادسة الأخيرة.

ويسعى “محاربو الصحراء” لحسم تأهلهم إلى الدور الفاصل المؤهل لمونديال قطر 2022، وهي محطة حاسمة لتحقيق حلم بلوغ كأس العالم للمرة الخامسة في تاريخهم، وسيجرى هذا الدور في شهر مارس من العام المقبل، بينما ستجرى قرعة هذا الدور في شهر نوفمبر الحالي بالعاصمة القطرية الدوحة.

المباراة الأولى تكتسي أهمية بالغة بالنسبة للخضر، حيث يواجه خلالها رفاق القائد محرز منتخب جيبوتي المتواضع على اعتبار ان هذا الأخير لم يكسب أي مواجهة خلال المباريات الأخيرة مما يجعله خاسرا على الورق أمام بطل افريقيا. وتشير كل المعطيات إلى عودة المنتخب من مصر بالزاد كاملا، مما يفتح لهم التفكير بجدية في المباراة الأخيرة أمام بوركينا فاسو والتي تعتبر الفاصلة خاصة وان المنافس يعد أقوى فريق واجهه الخضر.

.. 4 تغييرات متوقعة لمواجهة جيبوتي

من المرتقب أن يشهد اللقاء تغييرات عديدة في تشكيلة منتخب الجزائر التي سيدفع بها المدرب جمال بلماضي، في ظل تخوفه من تلقي بعض نجومه أمثال رامي بن سبعيني وجمال بلعمري ورامز زروقي لبطاقات صفراء تجعلهم تحت طائلة العقوبة، مما يعني غيابهم عن اللقاء الحاسم أمام بوركينا فاسو.

ووفقا لمصادر مقربة من “الخضر”، سيضطر “الكوتش” للتخلي عن قائد محور دفاعه جمال الدين بلعمري، وتجديد الثقة في عبد القادر بدران لاعب الترجي التونسي بدلا منه.  كما سيمنح مدرب الجزائر الثقة للظهير الأيمن محمد رضا حلايمية لتعويض المصاب يوسف عطال، مع منح الفرصة للعائد أيوب عبد اللاوي، كظهير أيسر بدلا من رامي بن سبعيني.

ولن تتوقف التغييرات عند هذا الحد، بل ستشمل وسط الميدان الدفاعي، حيث سيتنافس كل من الصاعد آدم زرقان وحارس بلقبلة على تعويض رامز زروقي، مع أسبقية أكبر لنجم شارلوروا البلجيكي لمرافقة اسماعيل بن ناصر وسفيان فيغولي في الاسترجاع وتنظيم اللعب من الخلف. ويواجه جمال بلماضي معضلة أخيرة تتمثل في كيفية تسيير وضع يوسف بلايلي العائد من الإصابة، حيث يريد الدفع به منذ البداية من أجل السماح له باسترجاع نسق المنافسة. لكن مدرب الخضر يميل بشكل أكبر لترك بلايلي كبديل يدفع به خلال نصف الساعة الأخير لتفادي المغامرة به، على أن يكون الهجوم بحلة جديدة بقيادة رياض محرز وإسلام سليماني وبغداد بونجاح.

 

..تشكيل الخضر المتوقع أمام جيبوتي

رايس مبولحي في حراسة المرمى، أمامه رضا حلايمية، وأيوب عبد اللاوي، وعيسى ماندي، وعبد القادر بدران في الدفاع.

وفي الوسط سيتم الدفع بآدم زرقان، بجانب إسماعيل بن ناصر، وسفيان فيغولي، على أن يشغل الهجوم رياض محرز، وبغداد بونجاح وإسلام سليماني.

أ.د

Exit mobile version