ولايات

ميلة: أزيد من 18 مليون دج لتعويض الفلاحين المتضررين من الحرائق

بلغت قيمة التعويضات المالية التي خصصها الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي بميلة لتعويض الفلاحين المتضررين بفعل تساقط حبات البرد والحرائق أزيد من 18 مليون و300 ألف دج، حسب ما علم من المدير المحلي للصندوق سمير بن مرزوق.

وأوضح المسؤول بأن مصالح الصندوق أحصت 66 ملفا متعلقا بالأضرار التي خلفها تساقط حبات البرد قابل للتعويض بناء على خبرات معاينة المحاصيل المتضررة و ذلك على مساحة إجماليه فاقت 800 هكتار تتمركز غالبيتها ببلدية زغاية، حيث قاربت القيمة الإجمالية للتعويضات المخصصة لهذا النوع من الأضرار 15 مليون دج. و يضاف إلى ذلك 25 ملفا متعلقا بتضرر المحاصيل من حبوب وبقول جافة نتيجة الحرائق على مساحة إجمالية قدرت بـ 170 هكتار ما أدى إلى منح تعويضات مالية للفلاحين المتضررة حقولهم بقيمة فاقت 3 مليون و 300 ألف دج، حسب ما أكده ذات المصدر.

واستنادا لبن مرزوق، فإن مصالح الصندوق تقترب من إنهاء عملية تعويض المتضررين الذين يمثلون نسبة “بسيطة” من مجموع المؤمنين المختصين في إنتاج الحبوب و البقول الجافة المستفيدين من الخدمات والمزايا التي يقدمها الصندوق بميلة. وأشار المتحدث في سياق تنويع الخدمات والتكفل بالفلاحين إلى أن الصندوق الوطني للتعاون الفلاحي بصدد إطلاق منتوج جديد يتمثل في منح “قرض الفلاح” و ذلك استجابة لانشغالات الناشطين في مختلف الشعب الفلاحية.

ق.م

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى