رياضةفي الواجهة

نيمار يُشعل مواقع التواصل بسبب قميص أندي ديلور

تمكّن نادي باريس سان جيرمان، السبت، من تحقيق فوزٍ ساحق بنتيجة 5-0 على حساب مضيفه مونبلييه، ضمن الأسبوع الـ(22) من الدوري الفرنسي لكرة القدم، في مواجهة تجددت كذلك بين ثنائي “الباريسي”، البرازيلي نيمار دا سيلفا والأرجنتيني ليوناردو باريديس من جهة، والجزائري أندي ديلور من جهة أخرى.

وكان نجم مونبلييه ديلور، قد أدلى بتصريحات نارية، في وقت سابق، ضد هذا الثنائي سواء بعد مباراة الذهاب بين الفريقين، في ديسمبر الماضي، أو قبيل هذه المواجهة، الأسبوع الماضي، حين توعدهما واتهمهما بسوء السلوك وشتم لاعبي المنافس.

وأشعل نيمار، بعد نهاية المباراة، مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال صورة نشرها عبر حسابه الرسمي في “إنستغرام”، جمعته بزميله باريديس وهما يحملان قميص ديلور الذي لعب به المباراة مرفقاً أيضاً بتوقيعهما الخاص، وعبارة وضعها نيمار باللغة الإسبانية: “تحية لصديقي”، في إشارة إلى ديلور.

ورأى متابعون أنّ تلك الخطوة من نيمار لم تكن إلا استفزازاً جديداً لديلور، في حين رجّح آخرون أنّ صلحاً جرى بين اللاعبين الثلاثة بعد نهاية المباراة، وهو السيناريو الأقرب لا سيما مع تساؤل هؤلاء عن كيفية حصول نيمار وباريديس على قميص النجم الجزائري. وصرح ديلور بعد نهاية المباراة بخصوص نيمار، قائلاً:” كان بالإمكان أن نلعب إلى غاية الساعة الـ12، لكن لا أعتقد أنّه كان بإمكاننا أن نسجل. باريس كان قوياً فردياً، لقد رأينا نيمار كيف كان في حالة جيدة ولم يكن بإمكاننا إيقافه”.

الحياة العربية

يومية جزائرية إخبارية تنشط في الساحة الاعلامية منذ فجر التعددية الإعلامية في الجزائر وبالتحديد في أواخر سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى