الأخيرةفي الواجهةوطن

وزير المجاهدين: الحفاظ على الذاكرة الوطنية هي أولوية حيوية لنقل القيم الوطنية

أكد وزير المجاهدين وذوي الحقوق، العيد ربيقة الجمعة في بريان (غرداية) أن الحفاظ على الذاكرة الوطنية يشكل أولوية حيوية لنقل القيم الأصيلة للوطنية، للأجيال القادمة.

وفي مداخلته خلال افتتاح الأيام الدراسية حول شخصية الشيخ أحمد بن عمر أوراغ، المنظمة بمبادرة من جمعية أبناء جيل أول  نوفمبر لبريان، أوضح الوزير أن “هذا اللقاء هو فرصة لنقل قيم حب الوطن للأجيال الصاعدة، وتلقينهم مبادئ التمسك بالهوية الوطنية والتضحيات المبذولة للدفاع عن وطننا بكل الثوابت الوطنية”.

وذكر الوزير بهذه المناسبة أن دائرته الوزارية تعمل على حفظ الذاكرة الوطنية، وفقا لبرنامج رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، الذي يولي اهتماما كبيرا للذاكرة الوطنية.  وفي هذا الشأن، أكد الوزير أن منطقة غرداية كانت وستبقى حصنا للحفاظ على هويتنا بقيمها وبثوابتها الوطنية.

وأكد ربيقة أن هذه الأيام الدراسية تندرج في مسار نقل الوطنية وحب الوطن للأجيال الصاعدة وكذا الملحمة التاريخية ومختلف مراحل نضال الشعب الجزائري من أجل الحفاظ على هويته، ودينه ونيل استقلاله.  وذكر من جهة أخرى بالمساهمة الكبيرة لسكان غرداية بكل مكوناتها الاجتماعية وبالتضحيات التي قُدمت وروح الالتزام للدفاع عن الوطن وقيمه وثوابته الوطنية.     وتهدف هذه الأيام الدراسية حول شخصية الفقيد الشيخ أحمد بن عمر أوراغ (1917-2004) من تنشيط مجموعة من الجامعيين والباحثين وأعضاء مجلس عمي سعيد (السلطة العليا للمذهب الإباضي)، إلى الترويج وتقديم القراءات والمعلومات العلمية عن هذه الشخصية، حسب المنظمين، وأضافوا أن الأمر يتعلق أيضا بتعريف الأجيال الشابة بتاريخ تخللته تضحيات من أجل الدفاع عن الوطن ضد أعداء الجزائر ودينها.

رياض.ب

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى