ثقافة وفن

يوم دراسي احتفالا باليوم العالمي للغة العربية

ينظم اليوم المجلس الأعلى للّغة العربيَة يوم دراسي، احتفالا باليوم العالميَ للَغة العربيَة المصادف لـ 18 ديسمبر من كل سنة، ويأتي هذه السنة تحت شعار “مجامع اللغة العربية: ظرورة أم ترف؟ “، من المقرر أن تبثّ هذه الفعالية افتراضيا على المباشر بدءًا من السَاعة العاشرة صباحا، كما ستعرف التظاهرة عرض أهم إنجازات وإصدارات المجلس.

وجّه المجلس الأعلى للّغة العربيَة عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” الدعوة لحضور البث المباشر لفعاليَات احتفائيَة اليوم العالميَ للَغة العربيَة المصادف لـ 18 ديسمبر من كلّ سنة، الذي ستنظم افتراضيا عبر مواقعه الرسمية اليوم بداية من السَاعة العاشرة صباحا، ومن المقرر أن يقدم خلال هذه الاحتفالية رئيس المجلس الأعلى للغة العربية، الدكتور صالح بلعيد، عرضا للمنجزات الكبرى للمجلس، منها المجلّدات التجريبية للمعجم التاريخي للغة العربية، والمجلّد الأول من الموسوعة الجزائرية الخاص بالأعلام، والجزء الأول من معجم ألفاظ الحياة اليومية في الجزائر.

كما ستشهد هذا اليوم الدراسي  مشاركة الدكتور صلاح فضل رئيس المجمع اللغوي المصري واتحاد المجامع اللغوية، الذي سيقدم محاضرة عن بُعد، بالإضافة إلى الدكتور محمد صافي المستغانمي، الأمين العام لمجمّع اللغة العربية بالشارقة، أما الجلسة العلمية، فسينشطها كلّ من الدكتور يونس كَرار حيث سيقدم محاضرة بعنوان “اللغة العربية والتقانات المعاصرة”، والدكتور ياسين بوراس يقدم محاضرة بعنوان “دور المجتمع المدني في نشر الوعي اللغوي وترقية استعمال اللغة العربية”، فيما تقدّم الدكتورة أحلام بن عمرة محاضرة عنوانها “الترجمة الآلية من وإلى العربية: ضرورة حضارية”.

كما ستعرف التظاهرة تنظيم جلسات شعرية ينشطها الشعراء سليمان جوادي، عاشور فني، عمر عاشور، لطيفة حرباوي، ومحمد لخضر جويني.

نسرين أحمد زواوي

الحياة العربية

يومية جزائرية مستقلة تنشط في الساحة الاعلامية منذ سنة 1993.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى