مقري يشيد بتفتح الرئيس تبون على الحوار والنقاش

أشاد رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، اليوم الأربعاء، بالجزائر العاصمة، بتفتح رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، على “الحوار والنقاش حول القضايا التي تهم البلاد”.

وفي تصريح أدلى به عقب استقباله من قبل الرئيس الجزائري، قال مقري أنه أراد، عشية انعقاد مؤتمر حركة مجتمع السلم التي ستنتهي عهدته على رأسها، لقاء الرئيس تبون “لأشكره على الأجواء الإيجابية التي جمعتنا به كحزب للمعارضة”.

كما لفت مقري، إلى أن الرئيس الجزائري قد “فتح صدره، طول الوقت، للحوار والنقاش حول القضايا التي تهم البلاد”، ليتابع بالقول: “كان صدره واسعا تجاه وجهات النظر التي يمكن أن تكون قد عرفت اختلافا بين الطرفين”.

وثمن رئيس حركة مجتمع السلم، من جهة ثانية، هذه المرحلة التي وصفها بـ”الجيدة”، مؤكدا على أنه “كان من باب الواجب والأصول أن أطلب لقاءه، حتى أشكره على هذه التجربة الرائعة التي قضيتها واللقاءات المفيدة التي جمعت بيننا”.

Exit mobile version