اطلاق أول خط جوي يربط بين الجزائر العاصمة وجوهانسبورغ

أطلقت شركة الخطوط الجوية الجزائرية، مساء اليوم الأحد بمطار هواري بومدين الدولي، أول خط جوي مباشر يربط الجزائر العاصمة بمدينة جوهانسبورغ بجنوب أفريقيا.

و قد اشرف وزير النقل، يوسف شرفة، رفقة المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية، ياسين بن سليمان، على مراسم إطلاق الرحلة الاولى.

و في تصريح له، اعتبر الوزير أن هذا الخط الجوي الجديد سيساهم في تعزيز علاقات التعاون بين الجزائر وجنوب افريقيا لا سيما في المجال الاقتصادي، مؤكدا أنه سيكون “إضافة نوعية و هامة لمسار تطوير مخطط النقل الجوي لشركة الخطوط الجوية الجزائرية و انفتاح الجزائر نحو الدول الإفريقية ، وهذا تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون خلال إشرافه على مراسم إحتفالية جائزة الوسام الشرفي للتصدير بتاريخ 11 جويلية 2023.”

كما ذكر الوزير النقل بالوجهات الإفريقية التي تم فتحها نحو عدد من العواصم كدكار و ابيجان و واغادوغو و نواكشوط و باماكو، و التي مكنت من جعل مطار الجزائر مطارا “محوريا و بوابة عبور نحو إفريقيا و العالم”.

ومن جهة ثانية، أكد ان قطاع النقل يسعى ضمن مخطط تطوير شركة الخطوط الجوية الجزائرية إلى فتح خطوط جوية دولية جديدة، حيث تم فتح خط الجزائر-سان بيطرسبورغ بتاريخ 27 جويلية المنصرم و الإجراءات في مراحل متقدمة جدا للإعلان عن فتح خطوط جوية جديدة نحو دوالا ، أديس أبابا ، و أبوجا.

أما فيما يخص فتح خط الجزائر- كراكاس فإنه تبعا للاتفاق الجوي المبرم بين الجزائر و فنزويلا ، فإن هذا الأخير يعرف اللمسات الأخيرة لدخوله حيز الخدمة.

و اعتبر ممثل سفير جنوب أفريقيا بالجزائر السيد كوبورو بيرنارد لوقودي ان فتح الخط سيعزز العلاقات الجزائرية الجنوب أفريقية و يضفي حركية اقتصادية بين البلدين اللذين اطلق عليهما مسمى بوابتا أفريقيا الشمالية و الجنوبية.

من جانبه، أكد المدير العام للخطوط الجوية الجزائرية أن “فتح هذا الخط يتماشى مع توجيهات رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الرامية لتعزيز الشبكة الدولية للخطوط الجوية الجزائرية. كما يندرج ضمن مخطط تطوير مطار الجزائر من اجل التموقع في إفريقيا”.

واعتبر ذات المسؤول أن فتح خط الجزائر-جوهانسبرغ اكتسى اولوية قصوى و هو مهم للغاية بالنسبة للقارة الإفريقية, خاصة وأنه يشكل ربطا مباشرا بدون توقف بين أقصى شمال القارة و اقصى جنوبها”.

و أوضح انه “سيمكن من تجسيد جسور جوية تجارية بين الدولتين و كذلك فرصة نحو الانفتاح على الدول المجاورة, ومحطة عبور للمسافرين عبر مطار الجزائر المحوري نحو مختلف الوجهات التي تعرضها الشركة في أوروبا, واسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية”.

Exit mobile version